القات الأرحبي يتسبب في مقتل 8 من عناصر الحرس الجمهوري

الأحد 11 سبتمبر-أيلول 2011 الساعة 06 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 23211
 
 

كثفت عدد من ألوية الحرس الجمهوري المتواجدة في العاصمة صنعاء وضواحيها من قصفها الصاروخي والمدفعي على قرى وعزل قبيلة أرحب مما تسبب في إحداث أضرار بالغة في عدد من الممتلكات العامة والخاصة , كما تسبب القصف في تدمير أحد المساجد في قرية " البوة " ومقتل مواطن .

وكشف مصدر قبلي في قبيلة أرحب في عزلة شعب عن سقوط ثمانية أفراد تابعين للواء 62 حرس جمهوري " لواء فريجة " على يد رجال القبائل وارجع المصدر القبلي أن خلافات جرت قبل يومين بين أحد ملاك مزارع القات في عزلة شعب وتحديدا بعد تكرار قوات الحرس النزول إلى مزارع القات في منطقة " الأودية " محدثين أضرار كبيرة بسبب تكرار عمليات السرقة , وقال المصدر أن عددا من الجنود ألقوا القبض قبل يومين على أحد ملاك مزارع القات وكان معه أكثر من عشرين كيس من القات , وتم مصادرتها عليه بعد شتمه وأهانته .

وأضاف المصدر أن رجال الحرس كرروا نزولهم إلى تلك المزارع في وادي " الأودية " لكن رجال القبائل وضعوا لهم كمينا حيث تعرضوا للقنص مما أدى إلى مقتل ثمانية من الحرس وفرار آخرون .

وعلى ذات الصعيد إستشهد أحد شباب الثورة في أرحب ويدعى فاضل فضل الهزمي " - 22 - عاما على يد قوات الحرس الجمهوري , حيث تعرض لقذيفة في الرأس من أحد العربات المدرعة المتواجدة على أحد التلال في المنطقة , .

كما حضر جمع غفير من أهالي هزم وقبيلة أرحب بشكل عام للمشاركة في مراسم تشييع الشهيد وتقديم واجب العزاء , كما شهد منزل الشهيد تدفق المئات من أبناء القبيلة لتقديم واجب العزاء لوالد الشهيد .

ونفى عدد من الموالين للنظام الذي حضروا العزاء أنهم لم يعلنوا انضمامهم للثورة وإنما كان حضورهم تقديرا لوالد الشهيد .. نظرا لما يتمتع بهم من مكانة بين أبناء قبيلته .


وعلى ذات الصعيد شن مسلحون قبليون في منطقة بني جرموز – بني الحارث- القريبة من جبل الصمع هجوما على رتل من الدبابات كانت في طريقها إلى أحد المواقع ما تسبب في تدمير دبابة وإحراق طقم عسكري كان بمعية تلك الحملة .

* الصورة لأحد أودية القات في أرحب

 

كلمات دالّة

اكثر خبر قراءة المحلية