سجن جبران لمدة عام والماوري لعامين ومنع الأخير من الكتابة مدى الحياة

السبت 31 أكتوبر-تشرين الأول 2009 الساعة 12 مساءً / صنعاء- مأرب برس- خاص:
عدد القراءات 7280

قضت محكمة الصحافة اليوم السبت بسجن الصحفي سمير جبران- رئيس تحرير صحيفة المصدر, لمدة عام ومنعه من رئاسة تحرير صحيفته أو إدارتها لمدة سنتين, كما قضت بمنع الصحفي والكاتب منير الماوري من الكتابة بذات الصحيفة مدى الحياة, وسجنه لمدة سنتين.

جبران قال لـ"مأرب برس" إن الحكم كان متوقعا من خلال الجلسات السابقة وإدارة القاضي لها, ووصف الحكم بأنه قاسيا, وتجاوز الأبعاد القانونية للقضية.

وأضاف جبران أن الحكم الصادر بحق صحيفة المصدر يؤشر إلى أن المرحلة القادمة لحرية الصحافة ستكون سيئة, منوها إلى الشكوك التي كانت قد أثيرت حول الهدف من إنشاء محكمة الصحافة التي تبين أن آثارها جدا سيئة.

وأكد جبران استئنافه للحكم في محكمة الاستئناف, كاشفا عن اضطراره لتعيين رئيس تحرير بدلا عنه؛ لأن الحكم منعه من أن يكون مالكا للصحيفة عوضا عن رئاسة تحريرها.

وتعقد نقابة الصحفيين اجتماعا طارئا لاتخاذ موقف من الحكم الصادر بحق صحيفة المصدر ورئيس تحريرها سمير جبران, والصحفي منير الماوري- أحد كتاب الصحيفة, والمقيم في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويأتي الحكم الصادر من محكمة الصحافة بناء على اتهام نيابة الصحافة لجبران والماوري بإهانة رئيس الجمهورية على خلفية كتابة ونشر مقال بعنوان "سلاح الدمار الشامل" في العدد (52) من الصحيفة.

تفاصيل أوفي لاحقا.


كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة السلطة الرابعة