المسح الأثري بجبال عتق وجردان في شبوة يظهر 276 معلما تاريخيا متنوعا
مأرب برس - سبأنت
السبت 07 مارس - آذار 2009 الساعة 09 مساءً

أسفرت أعمال المسح الأثري الميداني الذي نفذها فريق آثاري من مكتب هيئة الآثار والمتاحف في محافظة شبوة عن اكتشاف حوالي مائتين وستة وسبعين معلما تاريخيا متنوعا.

وقد أنجز الفريق الاثاري أعمال المسح والتوثيق وتحديد إحداثيات المواقع الأثرية في السفوح الجبلية التي تربط مديريتي عتق وجردان والتي تمثل منطقة عمل الشركة النمساوية للنفط (أو أم في) وذلك لتجنب الأضرار بهذه المواقع في أثناء تنفيذ الشركة لمشاريعها.

وسلم مكتب الهيئة بالمحافظة نسخة من خريطة المواقع الأثرية التي تم اكتشافها مؤخرا على جانبي الطريق الترابي الذي تستخدمه الشركة لنقل معداتها وآلياتها عبر السفوح الجبلية التي تربط هاتين المديريتين.

وأوضح مدير عام فرع الهيئة خيران محسن الزبيدي لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بان هذه المواقع المكتشفة تمثل نتائج المسح الأثري الشامل الذي نفذه فريق مختص من الهيئة بالتعاون مع قيادة الشركة خلال الأربعة عشر يوما الماضية. مشيرا إلى أنها تتمثل في مجموعة من المستوطنات البدائية والقبور بأشكالها المختلفة والحواجز المائية وقنوات تصريف المياه منها وشظايا من حجر الصوان وتقع جميعها على جانبي الطريق الترابي الممتد بطول خمسة وتسعين كيلو متر.

وأوضح أن الفريق يعكف حاليا على وضع الدراسات العلمية لهذه الآثار وتصنيفها وتوثيقها والعمل على إسقاطها رسميا في الخارطة الأثرية للمحافظة.

وثمن عاليا حرص قيادة الشركة النمساوية على تنفيذ هذا السمح الأثري الهام والهادف إلى حماية هذه الكنوز الأثرية وتجنيبها الضرر المباشر جراء أعمال الشركة. معربا عن أمله بان تقتدي بقية الشركات الأجنبية بهذه الخطوة لهذه الشركة.

يشار إلى ان المرحلة الأولى من المسح أظهرت تسعة وعشرين موقعا اثريا جديدا تضم أكثر من ستين قبرا صخريا وأثار أربع مستوطنات بدائية ومجموعة من اللقى الحجرية.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة سياحة وأثار
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال