عروبة الإنترنت.. تتقدم
مأرب برس -وكالات
الإثنين 10 نوفمبر-تشرين الثاني 2008 الساعة 04 مساءً

أشاد خبراء دوليون في مجال شبكة المعلومات العالمية انترنت بنجاح التجربة العربية في وضع المواصفات القياسية للحروف العربية على مستوى العالم لإدخال هذه الحروف في أسماء النطاقات على شبكة الانترنت بما يوافق خصوصية اللغة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الثالث لخبراء لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (اسكوا) بالتعاون مع الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات وشركتي أفيلياس ودوت أورغ العالميتين لأسماء نطاقات الانترنت.

وقال خبير سياسات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في لجنة اسكوا أيمن الشربيني في تصريح للصحافيين أن الاجتماع الذي يعقد على مدى ثلاثة أيام يناقش عددا من الموضوعات من بينها أساليب المواءمة الشاملة للمعايير المتعلقة باستخدام الحرف العربي في أسماء نطاقات الانترنت، مشيرا إلى أن الاجتماع سيبحث أيضا الجهود الرامية لإشراك الدول العربية في شمال أفريقيا ووضع خطة طريق للمرحلة الثانية من تنفيذ مبادرة أسماء النطاقات العربية.

وأوضح أن الاجتماع يأتي استكمالا للمناقشات الفنية والمباحثات التي دارت خلال الاجتماع الذي عقد في دبي مطلع هذا العام واجتماع آخر عقد فى باريس حيث تم تكوين فريق لتعريف القضايا وامكانات الحلول، موكدا أن الاجتماع الحالي بالقاهرة هو الأكبر من نوعه هذا العام بمشاركة العديد من دول العالم من مناطق مختلفة وخبراء من عدد من المنظمات الدولية لمناقشة تجربة رائدة في العالم تعرف باسم بوتوم أب أبروتش.

ولفت إلى أن هذا الاجتماع يتزامن مع عملية التصريح بطرح أسماء نطاقات جديدة، مشيرا إلى أنه يعمل على التجهيز بحيث لا يكون هناك تضارب بين الدول العربية التي تستخدم اللغة العربية والدول التي تستخدم الحروف نفسها مثل اللغتين الفارسية والأردية في وضع أسماء النطاقات على الانترنت.

 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال