أردوغان: مرتكبو مجزرة دوما السورية سيدفعون الثمن باهظا

الأربعاء 11 إبريل-نيسان 2018 الساعة 01 صباحاً / مأرب برس-الأناضول
عدد القراءات 1490

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، تنديده بالهجوم الكيميائي على مدينة دوما السورية، مؤكداً أن منفذي الهجوم "سيدفعون الثمن باهظاً كائناً من كانوا".

 جاء ذلك في كلمة ألقاها أمام الكتلة البرلمانية لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم في البرلمان التركي.

 وقال أردوغان: "اللعنة على مرتكبي مجزرة دوما. أياً كان المنفذون سيدفعون الثمن باهظاً".

 وأضاف أن تركيا تجري مباحثاتها بهذا الصدد، ومن ذلك اتصال هاتفي أجراه، أمس، مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

 ولفت الرئيس التركي إلى أنه سيواصل مباحثاته حول الأمر اليوم وغداً.

 وقتل 78 مدنيًا على الأقل وأصيب مئات، السبت الماضي، جراء هجوم كيميائي للنظام السوري على دوما، آخر منطقة تخضع للمعارضة في الغوطة الشرقية بريف دمشق، حسب مصدر طبي.

 

كلمات دالّة