صراع متصاعد بين الصماد ومحمد علي الحوثي

الجمعة 09 فبراير-شباط 2018 الساعة 07 صباحاً / مأرب برس _متابعات
عدد القراءات 2544

 

كشفت مصادر سياسية احتدام الخلافات داخل جماعة الحوثيين في صنعاء، بين رئيس ما يسمى «المجلس السياسي» صالح الصماد، ورئيس «اللجنة الثورية» للجماعة محمد علي الحوثي، مشيرة إلى أن الخلافات أخذت منحًى أمنياً ومالياً.

وأوضحت المصادر السياسية أن «الصماد، بدعم من أعضاء المجلس السياسي، يسعى إلى توسيع مساحة نفوذه في العاصمة على حساب الحاكم الفعلي لها عبدالكريم أمير الدين الحوثي، عمّ زعيم الجماعة، والذي يتزعم أيضاً جناح الصقور بالشراكة مع محمد علي الحوثي».
وأضافت أن «الصماد أصدر أوامر تَحُدُّ من سلطة المشرفين على اللجنة الثورية العليا، وتُنهي نفوذهم في مؤسسات حكومية، الأمر الذي اعتبره صقور الجماعة محاولة لتقويض نفوذ عبد الكريم الحوثي». وأشارت إلى حرص رئيس «المجلس السياسي» على منع منافسيه من الإيرادات، إذ أصدر قرارات بوقف مخصصات مالية كانت تُصرف لهيئات تابعة للميليشيات ومؤسسات وهمية.
كما امتد الصراع بين الصقور والحمائم إلى السيطرة على موارد الدولة حيث حرص الصماد على منع منافسيه من مورد دخل هام وأصدر قرارات بوقف المخصصات المالية الكبيرة التي كانت تصرف لهيئات تابعة للميليشيات ومؤسسات وهمية.


اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن