لقاء تاريخي جمع هادي بولي العهد السعودي ومسئول في الرئاسة يبشر بنتائج قريبة على كافة الأصعدة
مأرب برس - متابعات
الخميس 09 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 02 مساءً

وصف مدير مكتب الرئاسة اليمنية، الدكتور عبد الله العليمي، إن "نتائج اللقاء الذي جمع الرئيس عبد ربه منصور هادي مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان العهد بالمثمرة وان نتائجها ستكون قريبة كافة الصعد إن شاء الله".

وأضاف العليمي في تغريدات على حسابه بتويتر، اللقاء بأنه "تاريخي" ويكتسب أهمية تاريخية بالنظر إلى طبيعة الملفات التي تناولها وأهمية التوقيت والنتائج المترتبة عليه.

وكان الرئيس هادي التقى الأمير بن سلمان أمس بالعاصمة السعودية الرياض.

وجرى خلال اللقاء تناول جملة من القضايا والموضوعات التي تهم البلدين والشعبين الشقيقين على مختلف المستويات والصعد.

وحيا الرئيس مواقف المملكة الداعمة لليمن في مختلف المواقف والظروف والذي يعد تجسيداً لعمق العلاقة الاخوية والمصير الذي يجمع البلدين والشعبين الشقيقين.

وقال رئيس الجمهورية: "ان قيادة المملكة العربية السعودية بقيادة اخي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للتحالف العربي الداعم لليمن في وجه قوى التمرد والانقلاب التابعة للحوثي وصالح ومن يواليها سيظل محل تقدير واهتمام كافة ابناء شعبنا اليمني وأجياله المتعاقبة".

وأضاف خلال اللقاء "ان أمن واستقرار بلدينا وشعبينا مكمل لبعضه مثله كمثل الجسد الواحد".

واستعرض الرئيس بصورة موجزة مجمل الصعوبات والتحديات التي تواجه البلد جراء تداعيات حرب الحوثي وصالح على الشعب اليمني وآثارها وتبعاتها على معيشة المواطن وأمنه واستقراره.

من جانبه عبر صاحب ولي العهد السعودي ،عن سعادته بلقائه أخيه فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية.. ناقلاً له تحيات أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية.

وأشار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود،،الى متانة العلاقات الاخوية الحميمة بين البلدين والشعبين الشقيقين والتي يجمعها الخيار الواحد والمصير المشترك.. مؤكداً حرص قيادتي البلدين لتنميتها وتطويرها باستمرار.

وأشاد ولي العهد السعودي ،بما تم انجازه في اليمن من خطوات هامة لمزيد من ترسيخ الأمن والاستقرار.. مؤكداً ان المملكة العربية السعودية تقف مع اشقائها في اليمن وداعمة لقيادته الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي حتى تحقيق كافة الأهداف.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي، كما حضرها من الجانب السعودي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مساعد بن محمد العيبان ورئيس الاستخبارات العامة خالد بن علي الحميدان، ونائب رئيس الاستخبارات العامة احمد بن حسن عسيري.

ويأتي اللقاء في ظل تطورات متسارعة في الملف اليمني وتصعد عسكري، عقب إطلاق مليشيا الحوثي والمخلوع صالح، صاروخاً على مدينة الرياض السبت الماضي.

وكان التحالف العربي أقر فجر الاثنين الماضي، إغلاق كافة المنفذ الجوية والبحرية والبرية مع مراعاة استمرار دخول طواقم الإغاثة والمساعدات الإنسانية.

كما يأتي اللقاء بعد تداول أنباء نقلتها وكالة أسوشيتد برس الأميركية، قالت فيها "إن السعودية منعت الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وابنيه ووزراء وعسكرين يمنيين من العودة إلى بلادهم، مؤكدة أنهم رهن الإقامة الجبرية بالمملكة".

ونقلت الوكالة عن مسؤولين يمنيين -لم تسمهم- الليلة الماضية قولهم إن المنع السعودي جاء منذ أشهر وأرجعوا ذلك إلى "العداء المرير بين هادى والإمارات العربية المتحدة التي تشكل جزءا من التحالف وتهيمن على جنوب اليمن".

ونفت الرئاسة اليمنية، عن لسان مصدر مسؤول فيها، بحسب وكالة سبأ الحكومية، صحة الأخبار التي تداولتها بعض الصحف والمواقع والقنوات الإخبارية بخصوص وضع فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي أو ايا من وزرائه تحت الإقامة الجبرية في الرياض .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال