مساعي حوثية لتغيير مسميات المدارس في صنعاء.. والحكومة تُحذّر من الأفكار الطائفية
مأرب برس - متابعات
الإثنين 02 أكتوبر-تشرين الأول 2017 الساعة 10 صباحاً

 

وجه وزير التربية والتعليم في حكومة الانقلاب وشقيق زعيم الحوثيين يحيى بدر الدين الحوثي بتغيير مسميات عدد من المدارس منها مدرسة جمال عبدالناصر الثانوية (بنين) والتي تحتل المركز الأول في الجمهورية اليمنية، إذ وجه بتغيير اسمها إلى مدرسة حسين بدر الدين الحوثي، كما وجه باقتحام المدارس وفرض التدريس الإجباري بحسب ما ذكرت صحيفة عكاظ السعودية.

بدوره، سخر القيادي في حزب المؤتمر عادل الشجاع من قيام الحوثيين بدعوة اليمنيين للاحتفال بأعياد عاشوراء، قائلاً في منشور على حسابه في "فيسبوك" أمس: «إن من المخزي أن يذهب الناس للانتصار للحسين بن علي بن أبي طالب الذي قتل منذ ما يقرب من 1400 سنة وأصبح بين يدي خالقه ولا ينتصرون لعشرات الآلاف من المعلمين الذين يلقنون أبناءهم العلوم والقيم التربوية».

وأضاف: «إضراب المعلمين فضيحة أخرى تضاف إلى فضائح المجلس السياسي وحكومة الحوثي اللذين يتعاملان مع المعلمين بشكل خاص واليمنيين بشكل عام بثقافة الرق والاستغلال»، موضحاً أن الأمر لم يعد مرتبطا بالمرتبات فحسب بل بالعبث بالمناهج الدراسية التي امتدت إليها يد الجهل والعقل المعطل بهدف تحويل الخلاف السياسي إلى خلاف ديني.

وطالب المعلمين بالاستمرار في إضرابهم واصفاً إياهم بصناع التغيير بما يملكونه من علوم إنسانية والمحرك الحقيقي لاستقرار المجتمعات والأفراد.

في الوقت ذاته، اتهم نائب رئيس الوزراء اليمني عبدالعزيز جباري اليوم (الأحد) الميليشيات الحوثية بمحاولة فرض العبودية المستوردة من إيران من خلال إيقاف مسيرة التعليم والوعي الفكري والمجتمعي وتدمير مؤسساتها، مؤكداً أثناء لقائه القيادات التربوية في محافظة تعز ضرورة الابتعاد عن المناهج الطائفية التي ضمنتها الميليشيات أفكارا هدامة تقتل الإنسان وتمزق النسيج الاجتماعي للمجتمع اليمني.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال