خدعة جديدة يبرر بها الانقلابيون لجرعة قادمة
مأرب برس-صنعاء
الأحد 01 أكتوبر-تشرين الأول 2017 الساعة 02 مساءً

قال وزير المالية الأسبق البرفيسور سيف العسلي، إن ما يتم تداوله عن اعتزام حكومة الحوثي وصالح الانقلابية "حكومة السحرة" (حسب وصف العسلي) بإضافة مئة ريال إلى سعر الدبة البترول وكذا إضافة 100 ريال الى سعر أسطوانة الغاز المنزلي أنها "خدعة جديدة".

وأضاف العسلي في تصريح لوكالة "خبر" التابعة للرئيس المخلوع علي صالح ، أن "حكومة الإنقاذ (حكومة الحوثيين وصالح غير معترف بها) كانت أعلنت بأنها ستحل مشكلة المرتبات عن طريق البطاقة التموينية وصرف نصف الراتب، وانهم سيوفرون للموظفين النصف الآخر في البريد، وسينتظمون على ذلك من بداية العام الجاري... إلا أنهم لم ينتظموا.. وكانت بطاقتهم السلعية كارثة(!!)".

وتابع قائلا: "ما دفعوه من نصف مرتب لبعض الشهور القليلة، استولوا عليه من المؤسسات العامة".
وأشار إلى أن "ما يتم ترويجه اليوم (من قبل حكومة الحوثيين وصالح الانقلابية) من إنشاء صندوق خاص للتربية والتعليم يتم تمويله من المؤسسات الإيرادية ما هو إلا تبرير لزيادة الضرائب.. ولجرعة قادمة".

وتساءل العسلي: "لماذا سيعملون صندوقا وهم يزعمون بتوريد الإيرادات إلى الخزينة العامة لو كانوا صادقين؟! ولكن هم يريدون أن يخدعوا المعلمين والشعب، وقد يرفعون الضرائب ويمررون الجرعة الآن"، حسب قوله.

مضيفاً: "انهم سيستخدمون الإيرادات بطريقتهم السابقة خارج نطاق القنوات الرسمية، وسوف يتعللون أن الصندوق يحتاج إلى إجراءات قانونية طويلة، وبالتالي يجنون هذه الموارد لأهدافهم الخاصة، فلا تصل للمدرسين ولايسلم المدرسون وغيرهم من اعبائها".

واختتم البرفيسور العسلي حديثه بالقول: "اللهم إن هؤلاء قد ظلمونا وخدعونا فلا نقدر على منعهم من ذلك، أنت ولينا فاحكم بيننا وبينهم بالحق وأنت خير الحاكمين".

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال