قرقاش يكشف عن تحرك ثلاثي تجاه العراق
هل ارتمت دول الخليج في أحضان حلفاء إيران في العراق أمام تكتيك جديد لتسويق السلام ووقف الحرب
مأ رب برس - عربي 21
الإثنين 14 أغسطس-آب 2017 الساعة 04 مساءً

كشف وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية، أنور قرقاش، الاثنين، عن تحرك ثلاثي خليجي تجاه العراق، وذلك عقب زيارة لزعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر إلى أبو ظبي ولقائه بولي عهدها محمد بن زايد.

وقال قرقاش في تغريدات له على "تويتر" إن "التحرك الواعد تجاه العراق الذي يقوده الأمير محمد بن سلمان بمشاركة الإمارات والبحرين مثال على تأثير دول الخليج متى ما توحدت الرؤية والأهداف".

وأضاف أن "استقبال محمد بن زايد لمقتدى الصدر جزء من التواصل الخليجي مع العراق، بدأنا كمجموعة مرحلة بناء الجسور والعمل الجماعي المخلص".

ولفت إلى أن "تصريح محمد بن زايد بعد لقائه مع مقتدى الصدر دلالاته مهمة، طموحنا أن نرى عراقا عربيا مزدهرا مستقرا، التحدي كبير والجائزة أكبر".

ووصل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الأحد، إلى أبو ظبي قادما من النجف على متن طائرة إماراتية خاصة، والتقى فور وصوله بولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد.

 

وتأتي زيارة "الصدر"، بعد أقل من أسبوعين على زيارة رسمية أجراها إلى السعودية، في تحول ملفت للعلاقات بين أحد الأطراف الشيعية العراقية والدول الخليجية.

وتحسنت العلاقات بين العراق والسعودية في الأشهر الأخيرة، حيث يتبادل المسؤولون في البلدين الزيارات بعد عقود من التوتر.

وعلى صعيد ذي صلة، فقد وصل وزير الخارجية البحريني خالد آل خليفة، أمس الأحد، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة مفاجئة، لم يعلن عنها مسبقا‎.

وقال بيان لمكتب رئيس الحكومة العراقية إن "رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي استقبل بمكتبه الأحد وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة والوفد المرافق له".

وجرى خلال اللقاء بحث تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، والأوضاع في المنطقة ومحاربة الإرهاب، حسبما ذكر البيان.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال