الأمنية بتعز تسيطر على الوضع وتتخذ قرارات صارمة بعد اشتباكات عنيفة بين فصلين في المقاومة

السبت 15 يوليو-تموز 2017 الساعة 08 مساءً / مأرب برس - متابعات
عدد القراءات 1526
قررت اللجنة الأمنية في مدينة تعز، وسط اليمن ، اليوم السبت، إزالة سوقين شعبيين، عقب يوم من اشتباكات مسلحة بين فصيلين محسوبين على القوات الحكومية في المدينة. جاء ذلك في بيان صادر عن المركز الإعلامي لقيادة محور تعز العسكري التابع للجيش الحكومي، نشره على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي" فيسبوك". وقال البيان إن" اللجنة الأمنية في المحافظة قررت اليوم إزالة سوقي الوليد وديلوكس، ومنع بيع نبتة القات فيهما بأي شكل من الأشكال". وأضاف البيان أن" الشرطة العسكرية وحملة أمنية بإشراف مباشر من قائد عمليات محور محافظة تعز، العميد عدنان رزيق ، ووكيل المحافظة عارف جامل، باشرت مهمة إزالة سوقي القات والسيطرة على الوضع وسط المدينة" . وأضاف البيان أن" الحملة الأمنية تواصل مهمتها في ردع وضبط كل من يتسبب في نشر الفوضى والشغب واقلاق السكنية العامة بالمدينة" . ويوم أمس دارت اشتباكات، بين فصيل غزوان المخلافي، وفصيل عادل فارع "أبو العباس"، بعد يوم من اندلاع اشتباكات مماثلة بين مجاميعهم المسلحة قرب سوق "ديلوكس" الحيوي وسط المدينة

كلمات دالّة

اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن