وقفة احتجاجية للمبتعثين لدراسة القيادة والأركان بالسودان

الثلاثاء 07 فبراير-شباط 2017 الساعة 04 مساءً / مأرب برس - صنعاء
عدد القراءات 4145
نفذ العسكريون المبتعثون لدراسة القيادة والأركان بجمهورية السودان وقفة احتجاجية أمام السفارة اليمنية بالعاصمة الخرطوم للمطالبة باستكمال إجراءات دراستهم. 
واعرب العسكريون عن استيائهم من تصرفات الملحق العسكري اليمني بالسفارة الذي وقف حجرة عثرة أمام استكمال إجراءات دراستهم. 
وفي تفاصيل القصة قال المبتعثون إن هيئة التدريب بوزارة الدفاع اليمنية طالبت الوحدات العسكرية برفع مرشحيها لدراسة القيادة والأركان بالسودان وبلغ عدد المرشحين ما يزيد عن 140 وتمت بعد ذلك المفاضلة وإرسال كشف المرشحين بعدد 39 شخصاً إلى الملحقية العسكرية بسفارة اليمن بالخرطوم لتتولى استكمال الإجراءات مع الجانب السوداني لكن الملحق العسكري قام بالاعتراض على الترشيحات بحجة وجود توجيهات من القيادة العليا بأسماء مرشحين لم يتضمنهم الكشف المرسل من دائرة الاستخبارات العسكرية. 
وخلال الثلاثة الأسابيع الماضية ناشد المبتعثون وزارة الدفاع فتم إرسال لجنة عسكرية برئاسة اللواء صغير بن عزيز نائب رئيس هيئة الأركان العامة وعضوية اللواء علي ناصر الحارثي واللواء أحمد البصر وعلى الرغم من مرور اسبوع على وصول اللجنة الا أن الإشكالية لم تحل بل وتفاجأ المبتعثون بغربلة الكشوفات بطريقة لا تتناسب مع المعايير المعتبرة في مثل هذه الحالات وإضافة أسماء خارج الكشوفات المعتمدة وحذف بعض من وردت أسمائهم في كشوفات الترشيحات. 
وناشد المبتعثون رئيس الجمهورية المشير عبده ربه منصور هادي ونائبه الفريق على محسن صالح الأحمر بسرعة التدخل لمعالجة الموضوع واعتماد المرشحين المعتمدين من وزارة الدفاع.