تحديد موعد استئناف الدراسة في كليات جامعة عدن
مأرب برس-عدن.
الإثنين 21 سبتمبر-أيلول 2015 الساعة 03 مساءً


عقد نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء خالد بحاح اليوم لقاء بقيادة وعمداء جامعة عدن ونوابهم .

 

وفي اللقاء نوه نائب الرئيس بالدور التاريخي للجامعة والأجيال التي تخرجت منها، وأهمية دورها في المرحلة الحالية للمساهمة في إعادة تأهيل المجتمع نفسيا من خلال عقد الدورات وورش العمل والمحاضرات لعلاج الصدع الاجتماعي والنفسي الذي خلفته الحرب الظالمة التي شنتها مليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية على المحافظة.

 

وعبر عن تطلعه في أن تساهم جامعة عدن في إعادة الإعمار من خلال تزويد اللجنة العليا لإعادة الإعمار والتنمية بالاستشارات والدراسات اللازمة.

 

وأكد بحاح على أهمية المبادرات الشبابية ودعمها للمساهمة بفاعلية للقيام بحملات ميدانية تسهم في تحسين المدينة وتعطي نموذجا حسنا في العطاء والبناء، لا سيما وأن شباب عدن يتميزون بهذه الروح الإيجابية.

 

وفي اللقاء استمع نائب رئيس الجمهورية من قيادات الجامعة وعمداء الكليات إلى عدد من القضايا التي تهم الجامعة والأضرار التي لحقت بها .

 

وتم الاتفاق على عدد من الحلول العاجلة لانطلاق الدراسة بالحد الأدنى اللأزم لذلك، على أن يتم حل كل الإشكالات بتقديم الحلول الإستراتيجية لها .

 

كما تم تحديد تاريخ العاشر من اكتوبر القادم موعدا لإستئناف العملية التعليمية وعودة جميع الطلاب لانتظام الدراسة.


وكان بحاح اكد أمس على أهمية قطاع التعليم وعودته في أقرب وقت ممكن ...مشيراً الى ان الحكومة ستقف مع كافة الجهود التي تسعى في تقديم جهدها ومساندتها من أجل بدء العام الدراسي الجديد 2015-2016م .

 

وقال خلال لقائه مساء امس بمدراء قطاع التربية والتعليم ، والتعليم المهني بمحافظة عدن" "إننا نتوق جميعا لرؤية جميع أبنائنا الطلاب بزيهم المدرسي حاملين حقائبهم ذاهبين إلى المدارس في أمن وأمان وسنعمل كل ما بوسعنا لتحقيق ذلك قريبا جدا بإذن الله، وهذه ليست مهمة الرئاسة او الحكومة، بل مهمة المجتمع بشكل عام".

 

واضاف" أن هذا العام من المفترض وكما أطلقت عليه الحكومة في مطلع يناير الماضي "عام التعليم" إلا أن الظروف التي مرّت بها البلاد وضعت العديد من المصاعب حيال تحقيق تلك الأهداف التي كانت مرسومة من أجل ذلك".

 

وشدد على ضرورة أن ينخفض صوت السلاح وأن يرتفع صوت التعليم والبناء، ومن الطبيعي أن تتحرك العجلة ببطئ فما تعرضت له البلاد من قتل ودمار ...لافتاً الى انه سيكون له الأثر النفسي البالغ في نفوس الجميع، لكن بتغليب صوت العقل وتكاتف الجميع واستقرار الأمن، ستعود الأمور الى سابق عهدها وافضل.

 

واكد نائب رئيس الجمهورية ان الحكومة تعمل على توفير الأساسيات اللازمة لإنطلاق العام الدراسي كتأهيل المدارس وإعمار ما تهدم منها بدعم من قبل دولة الإمارات العربية الشقيقة والهلال الأحمر الإماراتي، كما ستعمل على توفير الكتب المدرسية وإعادة طباعتها في القريب العاجل.

 

من جانبهم عبّر مدراء القطاعات التربوية والتعليم المهني عن تقديرهم للحكومة ممثلة بنائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء خالد بحاح وحرصهم على استئناف العملية التعليمة...مؤكدين انه سيتم تجاوز كل الصعوبات من خلال التنسيق المشترك وتظافر الجهود من أجل مستقبل الأجيال القادمة.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة طلابنا
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال