اشهار منتدى اقليم الجند الحواري بمدينة تعز
مأرب برس - تعز - محمد الحذيفي
السبت 10 يناير-كانون الثاني 2015 الساعة 08 مساءً

اشهر بمدينة تعز اليوم وبحضور وزير الإدارة المحلية عبد الرقيب فتح محافظ تعز شوقي احمد هائل منتدى اقليم الجند الحواري.

وفي حفل الإشهار حث وزير الإدارة المحلية عبد الرقيب فتح ابناء اقليم الجند بالانتقال من مناقشة الفرص والتحديات والمشاكل إلى وضع تصورات وحلول للمشاكل من اجل استيعاب منح الألفية التابع للأمم المتحدة كي يكون اقليم الجند نموذج للأقاليم الأخرى.

وأكد الوزير إلى أن مسألة اقليم الجند والأقاليم الأخرى بات أمرا مفروغا منه ولا داعي لمسألة التجاذبات في احقية أبناء الأقاليم وخاصة اقليم الجند في حصولهم على اقليم وقال " هذا شيء مفروغ منه "

ودعا القطاع الخاص لأن يكون شريكا فاعلا في التنمية وحل مشاكل الناس وخاصة في الأرياف وتعزيز فرص نجاح التنمية التي هي المدخل الوحيد لاستيعاب البطالة والتخفيف من الفقر.

محافظ تعز شوقي احمد هائل تقدم بشكره لوزير الإدارة المحلية لما يبذله من جهود للاهتمام بإقليم الجند و بتعز على وجه الخصوص وكذا رحب بالأستاذ علي سيف حسن على ما بذله من جهود في تقريب وجهات النضر بين ابناء محافظة تعز بمختلف توجهاتهم ومشاربهم السياسية عبر دعمه للحوار المحلي في العام 2012م.

كما عبر عن سعاته لانتهاء لجنة صياغة الدستور من عملها في صياغة الدستور وتقديمه لفخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وقال : نحن سعدنا بتشكيل الأقاليم ومنها تشكيل إقليم الجند وباشرنا اللقاءات الخاصة بإقليم الجند وشكلنا اللجان الخاصة وقطعنا شوطا كبيرا في ذلك مضيفا : وفيما يخص إقليم الجند نقولها بصراحة لن نتراجع عن إقليم الجند لنثبت للجميع أننا قادرون على إدارة أنفسنا بأنفسنا وقادرون على حل مشاكلنا ليس لأننا أبناء تعز ولكن لأننا قد قطعنا شوطا كبيرا في مجال حل مشاكل الإقليم.

وتابع قائلا :كفانا لعب سياسة وكفانا لعب بالوطن فقد مل الوطن والمواطن من هذا اللعب مشيرا إلى ان الدستور تم الانتهاء من إعداده وسيتم عرضه للاستفتاء عليه ومن يعترض عليه فليقل "لا " بدلا من التأخير والإعاقة.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة مجتمع مدني
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال