وزير السياحة يمنح درع العطاء لرئيس مجلس إدارة البورد العربي لتكنولوجيا المعلومات

الإثنين 05 يناير-كانون الثاني 2015 الساعة 07 مساءً / مارب برس - عبدالرحمن واصل
عدد القراءات 4216
 
 

منح وزير السياحة معمر مطهر الارياني، اليوم الاثنين، درع العطاء في مجال العمل السياحي، للدكتور محمد عبدالله الصباحي رئيس مجلس إدارة البورد العربي لتكنولوجيا المعلومات والتدريب القيادي ونائب رئيس جامعة الشعوب العربية

ويأتي هذا التكريم تقديرا من وزارة السياحة للجهود الكبيرة والمتميزة في سبيل تأهيل وتطوير القدرات البشرية في المجال السياحي، وكذا نشر الثقافة السياحية.

وكان وزير السياحة أشاد بالدور الذي يقوم به مجلس إدارة البورد العربي في المجال السياحي.. مثمنا ما قدمه من جهود، ودورات تدريبية وتأهيلية في ذات المجال، والتي كان آخرها إقامة دورة تدريبية في مجال الفندقة والسياحة استمرت 16 يوما، نهاية العام المنصرم2014م بمحافظة إب والتي استهدفت (66) متدرب ومتدربة.

وأكد وزير السياحة على أهمية تضافر جميع الجهود في القطاعين الحكومي والخاص، والارتقاء بالعمل السياحي ونشر الثقافة السياحية بين كافة شرائح المجتمع، باعتبارها جزء لا يتجزأ من الثقافة الوطنية ونشرها مسؤولية مشتركة.

ولفت إلى ان السياحة تعتبر احد الموارد الاقتصادية القومية للوطن، لولاء التراجع الذي تعيشه نتيجة ما تمر به البلاد من ظروف صعبة.

واوضح وزير السياحة الإرياني ان الوزارة تبحث حاليا مع عدد من البنوك المحلية والهيئة العامة للبريد لإمكانية تقديم أفضل العروض ضمن برنامج "سافر ثم أدفع " وتحت شعار "اعرف وطنك"، لما من شأنه تقديم قروض ميسرة لموظفي القطاعين الحكومي والخاص وإنعاش السياحة الداخلية، وسوق العمل لدى القطاعين الحكومي والخاص، وتشغيل مئات الأيادي العاملة.. مشيرا إلى ان ذلك يأتي ضمن توجهات رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، ودولة رئيس الوزراء معالي خالد محفوظ بحاح.

من جانبه عبر رئيس مجلس إدارة البورد العربي لتكنولوجيا المعلومات والتدريب القيادي، الدكتور محمد الصباحي، عن شكره وتقديره لمعالي وزير السياحة على هذه الالتفاتة الكريمة.. مثمنا ما يقوم به الوزير الإرياني من اهتمام كبير في قطاع السياحة.

وأكد أن هذه الالتفاتة ستمثل دفعة قوية بالنسبة لهم والإسهام الفاعل في القطاع السياحي.

وأوضح الدكتور الصباحي انهم استقطبوا خلال الدورة الأخيرة التي اقيمت في محافظة إب خبراء اثيوبيين لتدريب المتدربين، حيث وقد ركزت الدورة على ثمانية برامج، هدفت إلى الاهتمام بالقوى العاملة اليمنية وبما يواكب سوق العمل على المستويين المحلي والاقليمي. مشيرا إلى ان استهدافهم لمحافظة يأتي ضمن توجهات وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي بإنعاش السياحة اليمنية، وتطوير قدرات العاملين في القطاع السياحي بما يواكب سوق العمل محليا وخارجيا، والعمل الدؤوب على إعلان محافظة إب عاصمة السياحة اليمنية.

 

كلمات دالّة

اكثر خبر قراءة ثقافة