البحث عن ألإثارة على الطريقة الأمريكية لشباب العرب
«أكشن».. قناة جديدة من «إم بي سي» تنطلق الشهر المقبل
مأرب برس متابعات
السبت 17 فبراير-شباط 2007 الساعة 09 صباحاً

تستعد شبكة «إم بي سي» لإطلاق قناة فضائية جديدة، يفترض ان تبدأ البث في الثالث من شهر مارس المقبل، بحسب ما علمت «الشرق الأوسط» من مصدر داخل الشبكة في دبي. القناة الجديدة ستعرف باسم «ام بي سي ـ أكشن»، وستكون متخصصة بالأفلام السينمائية والأعمال التلفزيونية الأميركية التي تصب في خانة التشويق (أو الـ «أكشن».. كما يوحي اسم القناة)، وبحسب ما علمت «الشرق الأوسط» فإن من ضمن المسلسلات التي ستعرضها المحطة، «سي. اس. آي» و«بريسون بريك» (ال هروب من السجن)، ومسلسل «24» ومسلسل «لوست» (ضياع) الحائز على جوائز عدة والذي ستقدمه القناة للمشاهدين في المنطقة. السؤال البديهي هو ألا يتضارب محتوى هذه القناة مع بقية قنوات المجموعة، وتحديدا قناة «إم بي سي 2» الخاصة بالأفلام (والتي تبث أفلام «أكشن» بطبيعة الحال) وقناة «4» التي تبث مسلسلات مثيرة بدورها، الجواب هو لدى المسؤول الذي تحدث مع «الشرق الأوسط» هاتفيا من دبي.

وما يبدو انه سيحدث هو أنه سيتم «تفريغ» بقية القنوات من محتوى الـ «أكشن» ليتم صبه في القناة الجديدة حصريا، فيما تبقى قناة «2» متخصصة في الأفلام.. وقناة «4» موجهة للشابة العربية العصرية، وهو التوجه الذي حددته المجموعة لهذه القناة بعد اطلاقها فأصبحت القناة اكثر اهتماما بالبرامج المتخصصة بالمرأة مثل برنامج «أوبرا» الشهير. إذاً، ما يمكن استنتاجه هو ان «إم بي سي» تسعى لتنويع و«تخصيص» اكبر في «بورتفوليو» قنواتها، ففي حين يمكن ترقب أن تتحول «4» كليا الى قناة متخصصة بالمرأة، فإن قناة «أكشن» ستميل أكثر باتجاه الشبان لما فيها من حركة واثارة وتشويق، سيما وانها من المفترض ان تبث فيلم «اكشن» مساء كل يوم (مثل افلام الممثلين جاكي شان، وفان ديزل).

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة علوم وتكنولوجيا
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال