خمسون فردا من أسرة صالح تنتقل للعيش في الإمارات وسفينة تنقل أملاك الأسرة إلى قصور خاصة

الأربعاء 28 ديسمبر-كانون الأول 2011 الساعة 04 مساءً / مأرب برس ـ يو بي آي
عدد القراءات 155412
 
 

نقلت صحيفة يمنية الأربعاء عن مصادر دبلوماسية وصفتها بالموثوقة قولها بأن الرئيس علي عبد الله صالح اختار ابوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة كمقر دائم له بعد أن يعود من زيارة مقررة للعلاج إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وأكدت المصادر لأسبوعية "الوسط" المقربة من السلطات في عددها الصادر الأربعاء "أن جميع أفراد أسرة صالح من بناته وأحفاده وأزواجهم والذين وصل عددهم إلى 50 شخصاً سينتقلون إلى أبوظبي.. وقد تم إخطار السلطات في أبو ظبي بأسمائهم وتم قبولهم جميعاً".

وأشارت المصادر الى انه "تم ترتيب القصور الخاصة بسكنهم في الوقت الذي نقلت سفينة كبيرة كل متعلقات الأسرة إلى أبوظبي".

وتعرض صالح لثورة شعبية تمكنت من إجباره على القبول بمغادرة السلطة عبر التوقيع على المبادرة الخليجية.

وكانت مصادر قيادية بالمعارضة اليمنية كشفت الثلاثاء في تصريحات صحافية "أن مغادرة الرئيس صالح للعلاج في أميركا وتحديد مكان إقامته بعد تلقيه العلاج أمر قد تم الاتفاق عليه في إطار العملية السياسية والتسوية التي ارتكزت على المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية".

يشار إلى نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، والمستشار السياسي عبد الكريم الإرياني لعبا دوراً بارزاً بإقناع الإدارة الأميركية بأهمية وضرورة منح الرئيس صالح تأشيرة دخول بغرض العلاج.

ولفتت مصادر المعارضة أن ذلك يمثل دعماً لإنجاح العملية السياسية والانتخابات الرئاسية المبكرة من دون وجود الرئيس صالح في اليمن، الذي يعتقد الجميع أن وجوده سيمثل عائقاً.

 

كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة سوبر نيوز