شركاء اليمن تناقش التحديات التي تواجه طلاب التعليم الجامعي بمحافظة مأرب

الأحد 02 يناير-كانون الثاني 2011 الساعة 07 مساءً / مأرب برس- علي الغليسي
عدد القراءات 11625
 
 

بدأت اليوم بالعاصمة صنعاء فعاليات الورشة الحوارية التدريبية التي تقيمها منظمة شركاء ـ اليمن بالتنسيق مع وزارة الإدارة المحلية تحت شعار " معاً من أجل تعزيز فرص وإمكانيات التحاق شباب مأرب بالتعليم الجامعي" بمشاركة (30) مشاركاً من إداريي وأعضاء هيئة التدريس وطلاب وطالبات كلية التربية والآداب والعلوم وأعضاء المجلس المحلي بمحافظة مأرب، وتهدف الدورة التي تستمر حتى الخامس من يناير الجاري بحث وتقدير الفرص والإمكانيات والتحديات التي تواجه طلاب التعليم الجامعي في مأرب.

ووفقاً لبلاغ صحفي صادر عن الإدارة التنفيذية للمنظمة فإن الدورة تهدف إلى إكساب المشاركين مواقف إيجابية حول تبني أسلوب وفلسفة منهج التخطيط التشاركي التقديري ، وتطوير مهاراتهم ومعارفهم وبناء قدراتهم من أجل استخدام هذا النوع من التخطيط التنموي مستقبلاً،مع تحسين فرص التنسيق والعلاقات بين مختلف اللاعبين الرئيسيين من جهات حكومية وأطر محلية وبين مسئولي التعليم الجامعي بالمحافظة،وكذا تعزيز فرص الحصول على تمويلات ورفع وعي واهتمام الجهات المانحة لتمويل مشاريع وتدخلات مستقبلية .

وقد جرى خلال اليوم الأول التعرف على توقعات المشاركين وتوضيح أهداف الورشة ، مع مقدمة سريعة عن مفاهيم وأساليب التخطيط التنموي وعرض مقارنة بين التخطيط التشاركي القائم على تحليل المشكلات والتخطيط التشاركي القائم على تحديد وتقدير الفرص والإمكانيات المتاحة وتحليل أسباب النجاحات ، بالإضافة إلى استعراض تجارب شخصية في كيفية استغلال الفرص والإمكانيات المتاحة في تحقيق الأهداف والتطلعات المستقبلية.

الجدير بالذكر أن باقي الأيام التدريبية ستناقش مجالات التحسين والتطوير المستقبلية للتعليم الجامعي في مأرب وإقرار مقترحات وأنشطة وحلول مناسبة وتضمينها في مشاريع طلب تمويل مكتوبة من أجل عرضها على الجهات المانحة أثناء الندوة الحوارية الخامسة التي ستعقد نهاية الأسبوع الجاري. 


كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة المنتديات الحوارية