السفارة الأمريكية ترمم دار الضيافة في مدينة زبيد
مأرب برس ـ صنعاء
الإثنين 19 يوليو-تموز 2010 الساعة 08 مساءً

استكملت سفارة الولايات المتحدة الأمرريكية بصنعاء بنجاح، بالتعاون مع الصندوق الاجتماعي للتنمية، ترميم مبنى دار الضيافة في مدينة زبيد التاريخية بمحافظة الحديدة.

وتعد دار الضيافة التي شيدها سالم شامي أحد أشهر البنائين اليمنيين في عام 1914م، أحد أهم المعالم في مدينة زبيد، وتشتهر الدار بنمطيها المعماري الفريد واستخدامها كدار للضيافة للزوار العرب والأجانب عبر التاريخ.

وبدأ مشروع ترميم دار الضيافة في عام 2007م بمنحة مالية مقدمة من صندوق سفير الولايات المتحدة الأمريكية للحفاظ على التراث الثقافي قدرها (111) ألف دولار.

وشمل المشروع ترميماً كاملاً لأربعة عشر غرفة كبيرة ومطبخين وحمامين في مبنى الدار المؤلفة من طابقين، وكذا توفير المعدات اللازمة لاستمرار أعمال الترميم وتدريب خبراء محليين على الحفاظ على الدار، وسيتم افتتاح دار الضيافة قريباً.

وبالإضافة إلى كونها دار للضيافة تستقبل الباحثين المحليين والأجانب الذين يزورون مدينة زبيد، ستضم الدار مجموعة من المخطوطات التارريخية التي تم نقلها من مسجد الأشاعر في زبيد، وتفتخر سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بتقديمها الدعم في سبيل الحفاظ على هذا المعلم المهم من التراث الثقافي اليمني الغني.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 1
    • 1) » الصندوق الاجتماعي للتنمية
      توضيح لا بد منه لتبيين الأدوار أكثر، ترميم زبيد كان بيد الصندوق الاجتماعي للتنمية بينما تولت السفارة الامريكية التمويل..
      7 سنوات و شهرين و يومين    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة سياحة وأثار
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال