استطلاع: مهرجان البلدة السياحي فرصة ذهبية لاستثمار الفرص والمقومات السياحية لحضرموت
مأرب برس- المكلا - مجدي بازياد- تصوير رشيد بن شبراق
السبت 01 مايو 2010 الساعة 10 مساءً

المكلا ساحرة الأعين صاحبة الموقع الفريد على مياه بحر العرب ، المدينة التي إستهوت الكتاب والمستكشفين والرحالة والزائرين والسياح من أصقاع دول العالم ، لم يزرها أحد إلا حن للعودة إليها ، لتحقق كلمات بعد المكلا شاق المكلا حاضرة حضرموت حورية الزمان التي تستحم بالبحر كل يوم وتداعب شموخ الجبل المنتصب الذي تستمد منه العشق الموشى بروائح البخور واللبان، أيقظت أحاسيس الشعراء والأدباء والكتاب فسطروا أروع الكلمات وأبلغ المعاني.

المكلا تستعد هذا العام باشيتاق لإستعادة ذكريات الماضي الجميل لمهرجان نجم البلدة السياحي الذي تعرض لتوقف في محطة العام الماضي إثر صعوبات وعراقيل أدت إلى إلاغؤه لتبقى القلوب يملؤها الامل لمهرجان هذا العام الذي تبدو الأمنيات في إقامته في لوحة عرائسية تزهو بها المكلا في الداخل والخارج وفي هذا الإطار بدأت المكلا تستعد لاحتضان المهرجان الذي تنطلق فعالياته في الخامس عشر وحتى الثلاثين من يوليو القادم

في استطلاع لإنطباعات المواطنين في المكلا وآرائهم في مهرجان هذا العام والآمال المعقودة فجاءت الإنطباعات لتؤكد تعطش أبناء المكلا للمهرجان الذي يمثل محطة إستراحة من صيف المدينة اللاهب الذي بدأت طلائعه تلوح في الأفق..

فرصة ذهبية

أكد رجل الأعمال عمر عبدالرحمن باجرش رئيس غرفة تجارة وصناعة حضرموت أن مهرجان نجم البلدة السياخي يمثل فرصة ذهبية يجب أن تستغل للترويج للسياحة بمختلف أشكالها وخاصة السياحة العلاجية التي تتميز بها حضرموت التي تشتهر بنجم البلدة الذي يستقطب الكثير من الزوار والسياح إضافة إلى العيون المعدنية الحارة التي تشتهر بها عدد من مديريات المحافظة ، وطالب وزارة السياحة بالإهتمام بهذا الجانب لمايمثله من مورد إقتصادي مهم لبلادنا

نجم البلدة:::روعة وجمال

الدكتور عبدالله عيظة باحشوان نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب-جامعة حضرموت إعتبر مهرجان البلدة الفرصة السانحة للقاء الأحبة على نسمات الهواء العليل في ساحة خور المكلا والكورنيش وشارع الستين وأكد أن الأجواء التي تشهدها المكلا في ذلك الحين غاية في الروعة والجمال ومن حق المكلا أن تفخر بأن تكون حاضنة للسياح والزوار من مختلف المحافظات ودول الجوار ، وأدعو في هذا المقام السلطة المحلية بالمحافظة للإهتمام بالسياحة العلاجية حيث أن بعض الدول في أوروبا تهتم بهذا الجانب الذي يمثل لها موردا إقتصاديا لايستهان به

إبراز الموروث الثقافي والإهتمام بالبيئة البحرية

أحمد محمد بلسود مدير عام الإدارة العامة للشئون الأكاديمية وشئون هيئة التدريس-جامعة حضرموت قال الإستفادة من هذا المهرجان لإبراز الموروث الثقافي والحضاري لليمن وحضرموت بشكل خاص وكذلك الاستفادة في تنظيم عدد من الفعاليات البيئية للحفاظ على شواطئ المدينة ونظافتها،وإقامة الفعاليات الثقافية من مسرح وشعر وغناء ومعارض كتاب وفنون وأعمال المبدعين ومعارض للتسوق، وعرض المنتجات الحرفية وأتمنى إقامة ندوات وورش عن دور الحضارم في نشر الإسلام وإصلاح ذات البين في العمل الخيري والتركيز على إقامة المسطحات الخضراء في أحياء المدينة وتوزيع الفعاليات على جميع الأحياء..

المكلا غير

 أحمد أبوبكر باعامر قال إن المكلا لابد أن تلبس ثوب الفرح والزهو والسرور بإعلان إعادة الإحتفاء بمهرجان نجم البلدة الذي توقف في العام الماضي إكتست خلاله الساحرة ثياب الحزن بعد الإعلان عن إلغاء المهرجان ، الأمر الذي كان له بالغ الأثر في إفراز نتائج سلبية على الصعيد الإقتصادي والإجتماعي لمدينة المكلا التي تحتضن زوارها في نجم البلدة كل عام ، ونمنى على إدارة المهرجان أن تجدد في فعاليات هذا العام لنرفع سويا شعار المكلا غير

محطة للاستراحة

مدير الرقابة والتفتيش بمكتب التربية والتعليم بمديرية مدينة المكلا مروان سالم بارماده قال :يمثل نجم البلدة لأبناء مدينة المكلا بشكل خاص محطة للاستراحة والإستجمام وجدير بالعلماء والباحثين متابعة هذه الظاهرة وكشف خباياها التي حيرت الكثيرين ، نتعطش ونشتاق لاقتراب موعد المهرجان الذي رفع شعار المكلا عروسة بعيوننا ونتمنى أن تكون كذلك لأن أهلنا المغتربين في المملكة يتابعون أصداء هذا المهرجان وفرحوا بإعلان عودته هذا العام

فائدة إجتماعية وسياحية

الدكتور خالد عوض باشراحيل مدير إدارة تقويم وتطوير الأداء الأكاديمي بجامعة حضرموت يرى أن مهرجان البلدة من المهرجانات الشعبية الهامة وذو فائدة كبيرة كونه يأتي في وقت مناسب بعد إرتفاع درجات الحرارة لتقارب الخمس والأربعين مما يساعد الناس على الخروج للمتنزهات والبحر وبالتالي يحسن النواحي الاجتماعية ولقاءات الناس ببعضهم البعض

ويعد فرحة للتواصل بين المغتربين وأهلهم في وأشار إلى الصبغة التراثية المتمثلة في مشاركة الفرق الشعبية وتنظيم الألعاب الرياضية في هذا المهرجان مما يزيد البهجة والسرور

أهمية التسمية

 زكي علي باكثير موظف: تطرق في حديثه لخطأ يرتكبه الكثيرون في تسمية المهرجان بمهرجان البلدة وأضاف أن الأولى تسميته نجم مهرجان البلدة لأن احتفالنا بالنجم البحري الذي يوافق منتصف يوليو من كل عام لابالبلدة التي قد يفهمها البعض بمعنى المنطقة وأشار إلى ضرورة تعريف المتابعين بمزايا هذا النجم العلاجية.

إستغلال الفرص والمزايا

الدكتور سالم محمد بن سلمان /مدير عام الأنشطة والخدمات الطلابية-جامعة حضرموت أكد أن الإحتفال بالبلدة من أهم الموروثات الشعبية الهامة في مدينة المكلا وحضرموت عامة والتي تمثل تجربة زاخرة بعطاء شعبي في جميع مجالاتها وينبغي الاستفادة من ذلك ليس باحياء هذا التراث فحسب بل الاستغلال الأمثل لجذب الاهتمام الشعبي والمجتمعي والرسمي والقطاع الخاص والاستثمارات في جعل شواطئ حضرموت الجميلة مزاراً لجميع الناس ومتنفساً لجميع فئات الشعب في استغلال أيام البلدة فضلاً أنه وبحسب التقارير والتجارب الطبية الشعبية السابقة فإنها تفيد في علاج عدد من الأمراض ولهذا فإن الاهتمام ينبغي أن يكون كبيراً وبمستوى هذا الحدث وأن يتجاوز مستوى اليمن إلى المستوى الإقليمي والعربي وبل الدولي تشجيعاً للسياحة بمختلف أشكالها

 نصيب النساء + إستغلال سقطرى

الأخت نبراس دعكيك موظفة بغرفة تجارة وصناعة حضرموت دعت إلى الإهتمام بقطاع المرأة في مهرجان هذا العام والعمل على تنظيم فعاليات خاصة بهن ، من تجهيز أماكن خاصة للإغتسال في البحر في نجم البلدة وتجهيز أماكن للترفيه وإقامة ندوات ومحاضرات نسوية من الممكن أن يتم تنظيمها على ساحل بحر المكلا.

وفي مهرجان هذا العام أدعو إلى إستغلال المزايا السياحية لأرخبيل سقطرى التي تعد أحد أروع جزر العالم في التنوع البيئي والحيوي كما يجب أن تستثمر هذه الجزيرة لتكون أحد أهم الموارد الإقتصادية لبلادنا.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة سياحة وأثار
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال