الحكومة اليمنية تدعو العالم لاتخاذ موقف حازم تجاه «اسرائيل» وتتهم واشنطن بـ«خدمة التطرف» وأنقرة تهاتف «المخلافي»

الثلاثاء 15 مايو 2018 الساعة 11 مساءً / مأرب برس ـ متابعات خاصة
عدد القراءات 2485

دعت الخارجية اليمنية في الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، الثلاثاء 15 مايو/أيار 2018م، كل دول العالم لـ«إدانة واستنكار الاعمال الاسرائيلية واتخاذ خطوات جديه لانقاذ الشعب الفلسطيني ومدينة القدس المحتلة».

وعبرت وزارة الخارجية في بيان نشرته وكالة الأنباء «سبأ» عن إدانتها واستنكارها الشديدين للممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني خلال اليومين الماضيين والتي خلفت عشرات الشهداء والجرحى من الفلسطينيين العزل والمدنيين المحتجين سلمياً ضد أجراء نقل السفارة الأمريكية الى القدس المحتلة.

وقالت ان «نقل السفارة الأمريكية الى القدس المحتلة إجراء يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي ولحقوق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته ويقضي على آمال السلام ومن شأنه ان يجر المنطقة لمزيدا من التوتر والاضطرابات».

واعتبر البيان ان «نقل السفارة الامريكية يعد تحدياً للإجماع الدولي ومهددا للاستقرار ويشكل عاملاً مشجعاً للأطراف التي تسعى لزعزعة الاستقرار في المنطقة كالكيان الاسرائيلي والنظام الايراني للقيام بمزيداً من الاعمال التي تهدد استقرار المنطقة وتزيد من حدة التوترات».

في السياق، أبلغت الحكومة التركية الحكومة اليمنية الشرعية دعوة الرئيس التركي الى اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الاسلامي على مستوى القمة.

وفي اتصال هاتفي، ناقش نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي مع نظيره وزير الخارجية التركي مولود تشاويش اوغلو ، الجريمة الشنيعة التي أقدم عليها الاحتلال الإسرائيلي تجاه المتظاهرين السلميين في غزة مما أدى إلى سقوط أكثر من ٥٠ شهيدا ومئات الجرحى، وكذا تداعيات قرار نقل السفارة الامريكية إلى القدس.

واتفق الجانبان على «إدانة ممارسات دولة الاحتلال تجاه الشعب الفلسطيني الأعزل ورفض قرار نقل السفارة الأمريكية الى القدس، وأهمية أن تضطلع منظمة التعاون الإسلامي بدور بارز للتصدي للممارسات الإسرائيلية».

وفي هذا الصدد ابلغ الوزير التركي الوزير المخلافي دعوة الرئيس التركي الى اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الاسلامي على مستوى القمة موكدا أهمية مشاركة الدول الإسلامية في القمة الاستثنائية التي دعا لها الرئيس التركي والمزمع عقدها يوم الجمعة القادم في مدينة اسطنبول ، والتي سيسبقها اجتماع وزراء الخارجية يوم الخميس .

الى ذلك، قال وزير الخارجية للسفير الامريكي لدى اليمن، في لقاء جمعهما، الثلاثاء، ان «قرار نقل السفارة الى يخالف قرارات الشرعية الدولية ويضر بعملية السلام ويخدم التطرّف ويأتي على حساب حقوق الشعب الفلسطيني وانحياز لإسرائيل».