سائحان فرنسيان يعلنان إسلامهما في اليمن
مأرب برس :سبأنت:سعد الحفاشي
السبت 27 سبتمبر-أيلول 2008 الساعة 09 مساءً
 

لم يكن الفرنسي (لدريس) 25عاماً وصديقته الفرنسية (فبين) (24عاما) الوافدان الى اليمن لغرض السياحة يتوقعا أن يجدا في بلاد العربية السعيدة ظالتيهما في الحياة وان رحلتهما القصيرة الى اليمن ستقودهما إلى طريق الهداية والأسلام.

فقد تمكن الشاب عمر علي مطهر بفضل لغته الانجليزية القوية وثقافته الإسلامية الواسعة أن يشد انتباه الفرنسي (لدريس) الذي يعمل مهندساً في مجال الطرقات بدولة إثيوبيا وصديقته (فبين) إلى الدين الإسلامي ليعلنا إسلامهما على يديه بعد لقاء قصير جمعهما به في منزله بعد وجبة إفطار رمضاني شهيه تناولاها بضيافته مع أفراد أسرته ليتوجه ثلاثتهم على أثرها الى العاصمة اليمنية صنعاء نحو مقر منظمة الدعوة الإسلامية حيث أعلنا أسلامهما ونطقا الشهادتين.

يقول الشاب عمر والذي تخرج حديثاً من كلية التربية بالمحويت قسم لغة انجليزية :"أن (لدريس وفبين) كانا يتجولان في أحياء مدينة المحويت في ساعات متأخرة من نهار يوم أمس الماضي فقمت بالتحدث معهما بما أجيدة من لغة انجليزية ثم دعوتها ضيوفاً الى منزلي لتناول وجبة الإفطار حيث كان أذان المغرب قد أصبح وشيكاً في تلك اللحظات".

ويضيف عمر:"وفي منزلي وبعد حديثً طويل معهما حول الإسلام وسماحته والنظام الإسلامي وأعراف الزواج وغيره من المواضيع الأخرى التي وجدتهما كثيري الاهتمام بها والسؤال عنها وجدت رغبتهما كبيرة جداً في فهم الدين الاسلامي وإنهما مبهورين بالنظم الإسلامية التي توجب على المسلم الالتزام بها حين يريد اختيار شريكة لحياته وكيف ان الاسلام نظم هذه المسألة بالزواج وحرم أي معاشرة أخرى بين الجنسين مالم تكن بعقد قران مما ولد لديهما قناعة قويه بان الاسلام دين عظيم ودين نظام وحياة".

ويتابع عمر قائلا:"وقد ذهلت حين وجدتهما يبلغاني عن رغبتهما الكاملة في اعتناق الدين الإسلامي وانهما يريدان القيام بعقد قرانهما كزوجين وفقاً للعرف الإسلامي".

وأردف عمر قائلا:" وعلى اثر هذه القناعة الكاملة توجهنا ثلاثتنا الى مكتب منظمة الدعوة الإسلامية في صنعاء حيث قام (الدريس وفبين) هناك بنطق الشهادتين وإشهار إسلامهما ثم قاما وعلى يد مأذون شرعي بعقد قرانهما كزوجين وارتدت (فبين) الحجاب الإسلامي منذ تلك اللحظة وبدأت مع زوجها (لدريس) بتعلم الإسلام وفهم العبادات الواجبة عليهما كمسلمين وفي مقدمتهما الصلاة والصوم.

ويصف عمر سعادة (ليدريس) وزوجته بعد ان اعتناقهما الاسلام بانها لا توصف وانهما يقبلان الان على تعلم مفاهيم الاسلام وتعاليمه بنفس راضيه وسعادة كبيرة جدا لم يشعرا بها مطلقا في أي وقت سابق.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 6
    • 1) » الحمد لله
      محمد الحمد لله ان هداهم للاسلام وشكر الله اخينا عمر على جهده الرائع في دعوتهم للاسلام
      9 سنوات و شهرين و 14 يوماً    
    • 2) » المحويت
      محمد احمد لأن يهدي الله على يدك رجل خير لك من حمر النعم اسأل من الله ان يجعل ذلك في ميزان حسناتك
      9 سنوات و شهرين و 14 يوماً    
    • 3) » الحمد لله
      SALEM الحمدلله ان هداهم للاسلام وادعوا الله ان يهدي جميع البشر لدينه الحنيف

      وجزى الله خيرا اخي عمر ورزقه ماتمنى.

      واود لفت نظر كاتب المقال بان الفضل اولا في هدايتهما للاسلام هو الله وهو من جعل الاخ عمر سبب لهدايتهما وبعد ذلك ياتي الفضل لثقافته الدينيه ولغته الانجليزيه.

      وشكرا لتفهمكم.


      SALEM/ DEUTSCHLAND
      9 سنوات و شهرين و 13 يوماً    
    • 4)
      محمد الروحاني هذه هداية الله عز وجل وسماحة وبساطة الدين الاسلامي دين الفطره وهذا ما يتوجب علينا نحن المسلمون
      9 سنوات و شهرين و 13 يوماً    
    • 5) » القدوة الطيبه
      عادل الهجامي والله انه لشعور رائع بأن تسمع او تقرأ مثل هذه الخبار المثلجة للصدر ربنا يبارك بلأخ عمر الذي نعم القدوة الطيبه الصالحة الذي باخلاقه وحسن سلوكة جذب السائحين الى الآسلام فنسـأل الله ان يكثر من امثال الخ عمر ويكيفه فخرا والله ما سيقابل به ربه يوم لا ينفع مال ولا بنون ووالله لأن يهدي الله بك رجل واحد خير لك من حمر النعم
      9 سنوات و شهرين و 12 يوماً    
    • 6) » ماشاء الله
      رضوان البذيجي ماشاء الله ماشاء لا قوة الا بالله بارك الله فيك يأخ عمر وكثر الله من أمثالك وجعل ذلك في ميزان حسناتك
      9 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة سياحة وأثار
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال