التحالف يستهدف اجتماعا لقيادات الحوثي ومصير مجهول لـ”صالح الصماد“
مأرب برس ـ صنعاء
الثلاثاء 07 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 08 مساءً

أعلن الجيش الوطني اليمني، اليوم الثلاثاء، استهداف التحالف العربي عددًا من مواقع ومعسكرات تدريبية تابعة لميليشيات الحوثي بمحافظة حجة، نفذتها مقاتلات التحالف العربي، أسفرت عن مقتل 17 قياديًا حوثيًا في محافظة حجة، في حين تتضارب الأنباء، عن مصير صالح الصماد، رئيس ما يسمى “المجلس السياسي الأعلى”، التابع للحوثيين وصالح.

وقال الموقع الإلكتروني الرسمي، التابع للجيش الوطني الموالي للحكومة الشرعية، إن “الطيران الحربي التابع لقوات التحالف العربي، استهدف اجتماعًا لقيادات كبرى في منطقة (المحابشة)، ومن بينهم صالح الصماد.

وأشار الجيش الوطني، إلى أن مصير الصماد، ما يزال مجهولاً حتى اللحظة، في حين لقي طاقم ما يسمى “الإعلام الحربي” التابع لميليشيات الحوثي، مصرعه، جراء الغارة، التي استهدفت موقع الاجتماع.

وذكرت مصادر محلية، أن القيادي الحوثي البارز صالح الصماد، غادر، الإثنين، محافظة الحديدة باتجاه محافظة حجة، المتاخمة لها من جهة الشمال الغربي، بعد حضوره عرضًا قتاليًا.

ولفتت إلى أن الصماد، أثناء مغادرته للحديدة، زار مديريتي عبس وأسلم، التابعتين لمحافظة حجة، قبل أن يتجه صباح الثلاثاء، إلى مديرية المحابشة، لحضور الاجتماع المستهدف.

وجاءت الغارة الجوية، التي استهدفت اجتماع القيادات الحوثية، ضمن سلسلة غارات جوية، بلغ عددها نحو 18 غارة، استهدفت مواقع عسكرية تابعة للانقلابيين، ومعسكرات تدريبية بمنطقة “هران”، القريبة من مديرية “المحابشة”.

وأكدت قناة “المسيرة” التابعة للحوثيين، مقتل وإصابة أكثر من 30 شخصًا، إثر الغارات الجوية في منطقة “هران”، بمحافظة “حجة”، وقالت إن الغارات استهدفت أيضًا، منزل أحد مشائخ القبيلة.

وذكر الموقع الرسمي، للحوثيين، أن سيارة طاقم قناة “المسيرة”، كانت من بين الأهداف التي استهدفها طيران التحالف العربي، دون الإشارة إلى مقتل أي من القيادات البارزة، في الجماعة الحوثية.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال