صحيفة سعودية تبشر بقرب الحسم العسكري باليمن وإنهاء الانقلاب
مأرب برس - متابعات
الأربعاء 01 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 08 صباحاً


قالت صحيفة عكاظ السعودية إن الحسم العسكري في اليمن أصبح قاب قوسين أو أدنى، خصوصا بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها قوات الجيش الوطني اليمني والتحالف العربي،وهو ما تجلى في عودة الاستقرار إلى عدد من المدن وبدء النشاطات الاقتصادية والتنموية.
وأشارت الصحيفة في مقال رأي نشرته اليوم إلى إن الأمل أصبح في أن تسارع القوى السياسية والحزبية اليمنية إلى إعادة توحيد صفوفها ونبذ الخلافات الجانبية بعيداً، وأن تضع المصلحة الوطنية العليا لليمن على رأس أولوياتها، تاركة خلفها المصالح الحزبية والولاءات الشخصية.
واعتبرت الصحيفة أن الملاحم التي يقدمها أبطال التحالف وصمود الشعب اليمني، في مواجهة المخططات الإيرانية التي تنفذ بأياد ميليشياوية، جعلت الانقلابيين في حالة انهيار كامل أدت إلى تبادل الاتهامات بالخيانة والفساد بين «تحالف الشر»، وليس ذلك فحسب بل إن الأسابيع القليلة الماضية، شهدت مقتل أكثر من 500 مسلح حوثي في عمليات للتحالف والجيش اليمني في عدة محافظات يمنية، بينهم قيادات بارزة وخبراء إيرانيون.
وفي ختام مقالها الذي رصده مأرب برس أكدت الصحيفة أن اليمنيين باتوا على مقربة من الخلاص من هذا الكابوس الانقلابي ليشعلوا شعلة الحرية والبناء والتنمية في ميادين السبعين والتحرير ووسط صنعاء ويذهبون للبناء وتأسيس دولتهم الاتحادية الموحدة والقوية التي طالما حلموا بها، ويلتحقون بركب الازدهار والتنمية الذي تشهده دول المنطقة.
 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال