فيسبوك ومايكروسوفت تنهيان مرحلة بناء كابل بحري يوفر صبيب 160 تيرابايت في الثانية
مأرب برس - متابعات
السبت 07 أكتوبر-تشرين الأول 2017 الساعة 12 صباحاً


أنهى عملاقي العالم الرقمي فيسبوك ومايكروسوفت نهاية شهر سبتمبر الماضي أشغال بناء الكابل البحري "Marea" والذي سيربط الولايات المتحدة الأمريكية بقارة أوروبا عبر المحيط الأطلسي، ويمكن الكابل البحري الجديد من إمكانيات تقنية هائل تصل إلى صبيب بـ 160 تيرابايت في الثانية.

المشروع الجديد الذي يحمل إسم Marea وتشترك فيه كل من مايكروسوفت وفيسبوك بالإضافة إلى شركة الاتصالات الاسبانية تيليفونيكا عبر فرعها تيليكسوس، سيكون جاهزا للعمل في العام 2018، إلا أن الأشغال الرئيسية انتهت خلال شهر سبتمبر الماضي، ويمكن هذا الكابل الخاص بالألياف البصرية من ربط الولايات المتحدة الأمريكية عبر ولاية فريجينيا بقارة أوروبا عبر دولة إسبانيا وبالضبط منطقة بيلباو على امتداد 6600 كيلومتر وعلى عمق 5000 متر تحت المحيط الأطلسي.

ويوفر كابل الألياف البصرية الجديدة إمكانيات هائلة، حيث سيوفر كما سبقت الإشارة لذالك صبيب يقدر بـ 160 تيرابايت في الثانية الواحدة، حيث سيمكن ذلك حسب المسؤولين على المشروع من تشغيل 71 مليون فيديو بتقنية عالي الجودة HD في وقت واحد بشكل متزامن، وسيشكل الكابل البحري الجديد دعامة لشركتي فيسبوك ومايكروسوفت فيما يتعلق بمشاريعهما المستقبلية.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال