الاحزاب السياسية تدعو رئاسة الجمهورية لرفض استقالة محافظ تعز ”المعمري“
مأرب برس ـ تعز
الجمعة 29 سبتمبر-أيلول 2017 الساعة 06 مساءً

طالبت أحزاب سياسية في تعز المحافظ المستقيل علي المعمري بالعدول عن استقالته كما طالبت الرئيس بعدم قبول الإستقالة، مؤكدة إن المحافظ المعمري شخصية توافقية حظيت بموافقة وقبول ودعم كافة الأحزاب السياسية في تعز حين تعيينه.

وأشادت الأحزاب المنضوية في تكتل "اللقاء المشترك" في بيان لها بما بذله المحافظ المعمري من "جهود في تفعيل مؤسسات ومكاتب الدولة في المحافظة، وفي توفير مواد الإغاثة للمواطنين والأدوية للمرضى وفي العناية بالجرحى وتسفيرهم، وفوق ذلك لعب دوراً محورياً في تأسيس الجيش الوطني وإعادة بناء الشرطة والأمن وفي دعم تلك المؤسسات العسكرية والأمنية حتى تمكنت من القيام بواجبها في تحرير مدينة تعز و السعي لضبط الأمن فيها".

ودعت الأحزاب رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة الشرعية إلى "رفض استقالة المحافظ علي المعمري وتذليل كافة الصعوبات التي تعرقل جهوده في خدمة المحافظة وتوفير الدعم الذي يحتاجه أبناء المحافظة وجيشها الوطني وجرحاها بما يمكنهم من التغلب على كل المعاناة والخروج إلى بر الأمان".

وكان المحافظ علي المعمري قد استقال يوم الثلاثاء الماضي من موقعه كمحافظ وقدم المبررات والأسباب التي دفعته إلى ذلك والتي كان أبرزها العراقيل التي واجهها في عمله وما وصفه بالخذلان الذي يمارس ضد تعز، وعدم وجود إرادة حقيقية لاستكمال تحرير المحافظة وتقديم الدعم الكافي لتمكين المؤ»سات من القيام بأعمالها.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال