اكتشاف أعصاب السعادة في جسم الإنسان
مارب برس - وكالات
الأربعاء 17 سبتمبر-أيلول 2008 الساعة 02 مساءً

قدم أحد العلماء دراسة أمام مؤتمر علمي في العاصمة البريطانية لندن تثبت أن هناك حزمة عصبية في الجسم البشري هي التي تسبب الإحساس بالسعادة الذي ينتج من اللمس والتلامس.

وتضرب هذه الحزمة العصبية في ممرين، خصوصاً داخل الجهاز العصبي، ويمكن أن تساهم في معرفة لماذا نستمتع بالاحتضان واللمسات، بحسب ما أوضح عالم متخصص في الجهاز العصبي.

ونقل موقع بي بي سي الالكتروني عن العالم فرانسيس ماكغاون قوله إن فريقه أجري عدداً من التجارب باستخدام جهاز معين لتحديد معدل سرعة اللمسات والضغط الذي يسبب الإحساس بالسعادة عند معظم الناس من خلال الاحتضان.

وقدم البحث الجديد أمام مهرجان نظمه اتحاد العلوم البريطاني.

معروف أن الأمهات يحتضن أطفالهن، والقردة تتحسس أبناءها أيضاً، ونحن جميعاً نستمتع بالتدليك، ولكن ما هو تحديداً الشيء الكامن في اللمسات والاحتضان الذي يجعلنا نشعر بالسعادة؟

يقول ماكغاون: الناس يحضنون لأن الاحتضان يمنح إحساساً جيداً ، لكنه يستطرد قائلاً إنه لا يوجد تفسير حتي الآن للسبب الذي يجعلنا نشعر بالسعادة.

وصمم البروفسور ماكغاون جهازاً خاصاً عالي التقنية من أجل عزل الأعصاب التي تسبب الإحساس بالسعادة من اللمس والاحتضان. وقام أيضاً بتوصيل أقطاب كهربائية دقيقة للغاية داخل جلد الأشخاص الذين أجريت التجارب عليهم لتسجيل الإشارات العصبية التي تنتقل من الجلد إلي المخ.

وعن طريق المقارنة بين مدي استجابة الاشارات العصبية للمسات ودرجة استمتاع المتطوعين الذين أجريت عليهم التجارب، استطاع البروفيسور ماكغاون حصر مصدر الإحساس بالسعادة في حزمة عصبية أطلق عليها حزمة الأعصاب- سي . وهو يعتقد أن اللمسات والاحتضان تنشط الحزمة العصبية سي التي تنقلها إلي خلايا موجودة في المخ تنتج هورمونات تسبب الإحساس بالسعادة.

ويوضح البروفيسور ان هذه الأعصاب التي تتأثر باللمسات لا علاقة لها بلمس الأعضاء الجنسية وهي غير موجودة في كف اليد وأسفل القدم.

ويضيف ان هذا الاكتشاف يمكن أن يساعد في علاج حالات الآلام المزمنة.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال