«هادي» يتنازل وتوقعات بحل المجلس الإنقلابي الجنوبي خلال ساعات.. كواليس اتفاق في الرياض بين «الشرعية» و «ورجال الإمارات»

الإثنين 15 مايو 2017 الساعة 09 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 12752
التقى محافظ عدن المقال «عيدروس الزبيدي» ووزير الدولة المقال «هاني بن بريك» بعدد من المسؤولين اليمنيين والسعودين، في العاصمة السعودية الرياض، لبحث اتفاق ينهي تمردهما على قرارات الرئيس «هادي» وانقلابهما على السلطات الشرعية عبر مجلسهم الانتقالي الذي أعلناه في عدن الخميس الفائت. مصادر سياسية بالعاصمة السعودية الرياض كشفت لـ«مأرب برس» عن اتفاقات يجري بحثها وراء الكواليس مع «الزبيدي» و«بن بريك» المحسوبان على دولة الإمارات العربية ويعملان على تنفيذ أجندتها في اليمن، مشيرة الى ان «تلك الاتفاقات تتضمن تقديم القيادة الشرعية لجملة من التنازلات مقابل إلتزام «الزبيدي» و«بن بريك» بتنفيذ قرارات «هادي» القاضية بإقالتهما من منصبيهما». ومن ضمن التنازلات التي قدمتها الحكومة «إخراج ألوية الحماية الرئاسية من العاصمة المؤقتة عدن (جنوب)، وتسليم المدينة لقوات الحزام الأمني التابعة للإمارات ويقودها الوزير المقال «هاني بن بريك»، بحسب المصادر ذاتها. وتوقعت المصادر أن يعلن «الزبيدي» و«بن بريك» خلال الساعات المقبلة عن حل المجلس والانضواء تحت قيادة الشرعية. وكان «الزبيدي» و«بن بريك» وصلا إلى الرياض بدعوة من قيادة التحالف العربي، وذلك بعد يومين من إعلانهم تشكيل مجلس سياسي لإدارة شؤون الجنوب برئاسة «الزبيدي».

كلمات دالّة

اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن