مقتل المصور الصحفي «أواب الزبيري» أثناء تغطيته للمواجهات في تعز
مأرب برس - غرفة الأخبار
الجمعة 18 نوفمبر-تشرين الثاني 2016 الساعة 06 مساءً

قتل- عصر اليوم الجمعة- المصور الصحفي "أواب الزبيري" أثناء تغطيته لسير المواجهات، بين قوات الجيش الوطني والانقلابيين في مدينة تعز، وسط اليمن.

مصادر ميدانية وإعلامية أكدت أن المصور "أواب الزبيري" قتل إثر انفجار لغم زرعته مليشيا الحوثي وصالح، في إحدى البنايات بحي العسكري شرق مدينة تعز.

ويعمل "أواب الزبيري" مصوراً لدى "شبكة تعز الإخبارية" التي تعني بتغطية المواجهات في تعز وتنشر أخبارها على صفحات تابعة لها على مواقع التواصل الإجتماعي، وعدداً من المواقع الالكترونية المحلية والخارجية.

وكان المصور "وائل العبسي" أصيب بشظايا في كتفه- يوم أمس الخميس- أثناء تغطية للمواجهات.

ويعتبر المصور "أواب الزبيري" ثالث إعلامي، يقتل بنيران الحوثيين في مدينة تعز، بعد المصور محمد اليمني، وأحمد الشيباني منذ اندلاع الحرب في المحافظة.

وتعمد مليشيات الحوثي وصالح على زرع الألغام والعبوات الناسفة في الشوارع والبنايات قبل انسحابها من الأحياء السكنية والمواقع تحت ضربات الجيش والمقاومة في مختلف الجبهات.

وأسفرت الألغام التي زعتها مليشيا الحوثي وصالح في المناطق التي انسحبت منها- خلال اليومين الماضيين- عن مقتل عدد من المواطنين وأفراد الجيش والمقاومة بعد سيطرتهم عليها.

وتدور مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية من جهة، ومليشيا الحوثي وصالح من جهة أخرى، في أكثر من جبهة بمحافظة تعز، وأحرز الجيش الوطني- خلال اليومين الماضيين- تقدماً كبيراً في الجبهة الشرقية والجنوبية للمدينة، والتقدم مستمر- حتى اللحظة- وسط تراجع للانقلابيين.


تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة السلطة الرابعة
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال