البنوك السعودية تتمتع بتغطية سيولة تفوق 100%.. «التفاصيل»
مأرب برس - وكالات
الثلاثاء 27 سبتمبر-أيلول 2016 الساعة 02 صباحاً

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، الإثنين، إن البنوك السعودية تتمتع بنسب تغطية للسيولة (الودائع مقابل القروض) تفوق 100% رغم فقدان 30% من ودائع الحكومة من القطاع، منذ تراجع أسعار النفط، بينما النسبة المطلوبة دولياً هي 70%.

وأضافت الوكالة في تقرير صادر اليوم الإثنين، حصلت "الأناضول" على نسخه منه، أن البنوك السعودية قادرة على تحمل هذه الصدمة (السحب من الودائع تزامناً مع تراجع أسعار النفط)، على الأقل خلال المدى القصير.

يأتي تقرير "فيتش" تعقيباً على ضخ البنك المركزي السعودي، الأحد الماضي، أكثر من 20 مليار ريال سعودي (5.3 مليار دولار) كودائع زمنية لدى القطاع المصرفي نيابةً عن جهات حكومية، إضافة إلى توفير فترة آجال استحقاق لمدتي 7 أيام و28 يوماً لاتفاقيات إعادة الشراء، إضافة إلى آجال الاستحقاق ذات فترة اليوم الواحد المعمول بها حالياً.

وتزامن قرار "المركزي السعودي" أمس، مع التراجع المتواصل في الودائع مقابل ارتفاع القروض لدى البنوك في البلاد، لتبلغ الودائع 1.58 تريليون ريال (420.9 مليار دولار) بنهاية يوليو الماضي، مقابل قروض قيمتها 1.43 تريليون ريال (381 مليار دولار).

وذكرت الوكالة أن وتيرة السحب من الودائع الحكومية خفت، ومن المرجح أن تخف أكثر مع زيادة إصدار السندات الحكومية.

وقالت "فيتش" ان مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) "متشددة بمراقبة سيولة البنوك علما أن الودائع تشكل 93% من مصادر التمويل غير الرأسمالية للمصارف".

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم في الوقت الراهن من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014 تزامناً مع إعلانها موازنة تتضمن عجزاً يبلغ 87 مليار دولار أمريكي للسنة المالية الحالية، بعد تسجيلها عجزا بـ 98 مليار دولار العام الماضي.

وخفضت السعودية نفقات لعام 2016 إلى 224 مليار دولار مقابل 229 مليار دولار العام الماضي.

الدولار الأمريكي = 3.75 ريال سعودي

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال