الموت يغيب الفنان المصري نور الشريف بعد صراع مع المرض

الثلاثاء 11 أغسطس-آب 2015 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-متابعات.
عدد القراءات 7815


غيب الموت الفنان المصري نور الشريف، عن عمر يناهز 74 عاما بعد صراع مع المرض.

 

وقال الفنان سامح الصريطي، لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الشريف توفي منذ قليل بعد صراع مع المرض، مشيرا إلى أنه من المقرر تشييع الجثمان غدا (الأربعاء) من مسجد الشرطة بمدينة السادس من أكتوبر، بمحافظة الجيزة.

 

وكانت الشائعات في الشهور الأخيرة، تنقل خبر وفاته بين الحين والآخر، نظرا لتدهور حالته الصحية وسفره إلى أميركا للعلاج.

 

ولد نور الشريف في يوم 28 أبريل (نيسان) 1941، في منطقة السيدة زينب، واسمه الحقيقي الكامل هو «محمد جابر محمد عبد الله».

 

وقد حصل الشريف على دبلوم المعهد العالي للفنون المسرحية بتقدير «امتياز» وكان الأول على دفعته عام 1967، بدأ التمثيل في المدرسة إذ انضم إلى فريق التمثيل بها كما كان لاعبًا في أشبال كرة القدم بنادي الزمالك ولكنه لم يكمل مشواره مع كرة القدم بسبب حبه للتمثيل الذي اتجه إليه عن طريق الفنان سعد أردش الذي رشحه للعمل معه فأسند إليه دورًا صغيرًا في مسرحية «الشوارع الخلفية» ثم اختاره المخرج كمال عيد ليمثل في مسرحية روميو وجولييت، وكانت هذه هي بدايته الفنية.

 

قام الشريف بعد ذلك بعدة أدوار في السينما المصرية رشحته ليصبح أحد نجومها المميزين، ومن أشهر أفلامه «اختفاء جعفر المصري»، و«العاشقان» الذي قام فيه بالتمثيل والإخراج، و«المصير»، و«عمارة يعقوبيان».

 

وتألق الشريف في الكثير من المسلسلات التلفزيونية وأشهرها: «لن أعيش في جلباب أبى»، و«الرجل الآخر»، و«عائلة الحاج متولي».

 

وحصل على الكثير من الجوائز الدولية والعالمية التي تصل إلى أكثر من 50 جائزة عبر مشواره الفني، وكان آخرها جائزة أحسن ممثل في مهرجان «وهران» الدولي للفيلم العربي، عن فيلمه «بتوقيت القاهرة»، إخراج أمير رمسيس.


كلمات دالّة

اكثر خبر قراءة ثقافة