مراسلون بلا حدود تتهم الحوثيين باضطهاد الصحفيين والاعلاميين
مأرب برس - كونا
الأربعاء 11 مارس - آذار 2015 الساعة 03 مساءً
 

وجهت منظمة (مراسلون بلا حدود) هنا اليوم انتقادات حادة لجماعة الحوثيين في اليمن متهمة اياها بأنها "تضطهد" الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام بعد شهور من سيطرتها على العاصمة صنعاء وأجزاء واسعة من البلاد.

وذكرت المنظمة المدافعة عن حقوق الصحفيين ومقرها باريس في بيان ان أساليب جماعة الحوثيين تشمل "التهديد بالقتل والخطف والنهب" مشيرة الى ان نقابة الصحفيين اليمنيين "سجلت ما لا يقل عن 67 حالة من هذه الأساليب من أجل منع الصحفيين من القيام بعملهم".

واضافت انه في إحدى أحدث الحالات التي سجلتها النقابة "خطفت عناصر الميليشيا الحوثية صحفيين يعملان لحساب جريدة (أخبار اليوم) وهما عبدالواحد النجار ومسؤول المونتاج فؤاد الزبيري من دار (الشموع) للنشر في الخامس من مارس الجاري" كما "تم نهب معدات الطباعة والطاولات والمقاعد وتحميلها على متن شاحنات متوقفة أمام الدار قبل 18 يوما أو أكثر".

واشارت الى ان نقابة الصحفيين اليمنيين وغيرها من المنظمات غير الحكومية المحلية كانت قد دعت الحوثيين لإطلاق سراح الصحفيين المخطوفين.

واعربت منظمة (مراسلون بلا حدود) عن استنكارها إزاء "المضايقات التي تتعرض لها وسائل الإعلام اليمنية على يد المتمردين الحوثيين والتي ازدادت في أغسطس (الماضي) ومجددا منذ وصولهم إلى العاصمة في سبتمبر (الماضي)".

واوضحت انه "في حادثة أخرى ضمن سلسلة مضايقات الحوثيين لوسائل الإعلام تعرض أكثر من عشرة مصورين صحفيين للضرب المبرح على يد أفراد جماعة مسلحة مرتبطة بميليشيا الحوثيين أثناء تغطيتهم المظاهرات السلمية في 28 يناير (الماضي)" مشيرة الى ان "معظم الضحايا كان يعملون لصالح وسائل إعلام أجنبية".

وفي هذا الصدد قالت المديرة المساعدة في شعبة البرامج لدى المنظمة فرجيني دانغل "إننا نشجب هذه الهجمات المتعمدة ضد وسائل الإعلام والصحفيين حيث تشكل تهديدا حقيقيا لحرية الإعلام وعملية التحول السياسي التي تعيشها البلاد".

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة السلطة الرابعة
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال