أنباء عن قصف بأسلحة ثقيلة وإحراق منازل نازحين العنسين في صنعاء و لجوء شيخ الجعاشن إلي حرب العصابات‏

الخميس 13 مارس - آذار 2008 الساعة 05 صباحاً / مأرب ب- منير ألا كحلي – خاص
عدد القراءات 4638

تباينت الإنباء عن لجوء شيخ الجعاشن - محمد احمد منصور - عضو مجلس الشوري الي خيار الحسم العسكري واستخدام " حرب العصابات " لإخماد انتفاضة الغضب لاهالي العنسين 

0وفي سياق ذلك: افاد شهود عيان من اهالي منطقة الرحوب التابعة لعزلة العنسين -حدود إقطاعية شيخ الجعاشن - في حديث خاص لـ(مارب برس ) ان منازل النازحين في محافظة صنعاء قد تعرضت ظهر اليوم لعملية مداهمة من متنفذي عضو مجلس الشوري - محمد احمد منصور-تمثلت بقصف مدفعي وإشعال الحرائق في ممتلكاتهم اثر اعتصامهم يوم امس الثلاثاء امام مجلس الوزراء ومناشدتهم لفخامة رئيس الجمهورية بإنصافهم ومساواتهم بمواطني الجمهورية اليمنية 

يشار ان المنظمة اليمنية للدفاع عن الحقوق والحريات (هود )نظمت يوم امس الثلاثاء اعتصام" نازحين العنسين " أمام مجلس الوزراء للمطالبة بفرض هيبة الدولة في منطقتهم ورفع ظلم المنصور. 

وسلمت ( هود) رسالة إلى رئيس مجلس الوزراء ( الدكتور محمد علي مجور) طالبته فيها بزيارة مخيم مهجري الجعاشن الكائن في ساحة منتدى الحياة والتوجيه إلى وزارات الداخلية والإدارة المحلية والعدل للقيام بما سمته " بواجبها في حماية أمن وسلامة المواطنين وفقا للدستور". 

ودعت (هود) في رسالتها رئيس الحكومة توجيهه بتنفيذ توصيات مجلسه التي وردت في تقرير لجنة مجلس النواب السابقة بخصوص مهجري الجعاشن ( الرعاش والصفة) الصادرة في العام الماضي وتشكيله لجنة لتقصي الحقائق من قبل مجلسه، إضافة إلى التنسيق مع السلطة القضائية ممثلة في النيابة العامة من أجل إجراء تحقيق قضائي في الوقائع الجنائية تمهيدا لمحاكمة من يثبت تورطه.0 

وكشف التقرير الالماني صدر مؤخرا تحدث جزء منة عن المناطق الريفية بنصه " أنه ما يزال يتم التعامل مع القضايا القانونية بواسطة النخب التقليدية لأنه لا يوجد ببساطة محاكم تقوم بوظائفها." وأكد مؤشر بيرتيلسمان " أن الموظفين الحكوميين الفاسدين, خاصة أصحاب النفوذ لا يحاكمون طبقا للقانون. ويفصل المسئولون من ذوي المراتب البسيطة فقط بين الفينة والأخرى أو يرسلون إلى التقاعد في وقت مبكر ا في حين أن المسئولين من المستوى الرفيع لفتوا الأنظار إلى سمعتهم السيئة مؤخراً. مشيرا ويعتقدون أن مناصبهم إقطاعيات خاصة لا يمكن أن تنتقل إلا إلى ذرياتهم ويتمكنون من ذلك عبر التلاعب بالقوانين. 

 

كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة تغربة الجعاشن