عودة (سيدة الضالع)وملوك قتبان إلى متحف عدن
مأرب برس – المؤتمر نت
الأحد 09 مارس - آذار 2008 الساعة 02 مساءً

تسلَم متحف الآثار بمدينة عدن اليوم (14) قطعة أثرية تعود إلى عهود دولتي قتبان وأوسان اليمنيتين ، منها قطعتين أثرية شهيرتين تعرفان باسم (سيدة الضالع ) و (برأة) وهي تمثال برونزي لامرأة من شبوة.

كما تسلم المتحف تماثيل كبيرة الحجم لملوك دولة قتبان ومنهم الملك (يصدق إل فرعم ) ويعود تاريخها إلى 5000 ق. م ، تقريباً.

ويأتي إعادة القطع الأثرية الثمينة والنادرة إلى متحف عدن بعد جهد بذلته الد كتورة رجاء باطويل مديرة مكتب هيئة الآثار بعدن ،بعد مشاركة القطع الأثرية في المعارض الدولية التي شهدتها المدن والعواصم الأوربية منذ عام 1997م .

وعبرت باطويل عن تقديرها لكل من تعاون بصدق في إعادة هذه القطع المملوكة والخاصة بمتحف الآثار بعدن، ودعت المختصين والمهتمين لزيارة المتحف ورؤية هذه الآثار إضافة إلى قطعة نادرة جداً وضخمة لتاج الأسد المجنح .

.وأهدت إنجاز عودة الآثار إلى اطرأة اليمنية بمناسبة 8 مارس يوم المرأة العالمي.

وكان أحمد سالم ربيع علي وكيل محافظة عدن قد قام بزيارة المتحف بهذه المناسبة وعبر عن إعجابه بالقطع الأثرية المستعادة وماتحتوية من كنوز هامة.

 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة سياحة وأثار
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال