فاتنات الصين سبب خسارة منتخب اليمن
متابعات
متابعات

ذكرت صحيفة التلغراف البريطانية أن المنتخب اليمني للكرة الطائرة الشاطئية حَمَّلَ المشجعات الصينيات الفاتنات مسؤولية خسارته أمام المنتخب الإندونيسي، ضمن المنافسات التي يخوضها الفريق في دورة الألعاب الآسيوية المقيمة حالياً في الصين.

وأشارت الصحيفة، بحسب ما ورد في تقرير نشرته في هذا الشأن، إلى أن منظمو الدورة استعانوا بأربعة فرق من المشجعات، كل فريق يتكون من ثمانية فتيات، بغية تسلية الجمهور خلال فترات الراحة في منافسات رياضة كرة الطائرة الشاطئية.

ومضت الصحيفة تنقل عن لاعب منتخب اليمن للكرة الشاطئية، أديب محفوظ، اتهامه لهؤلاء المشجعات بأنهن السبب وراء تشتيت انتباههم، وحَمَّلَهُنَّ بصورة جزئية مسؤولية الهزيمة التي تعرضوا لها أمام المنتخب الإندونيسي. وأضاف قائلاً :" لقد أثروا على الطريقة التي لعبنا من خلالها. وأرى أنهم لعبن دوراً في خسارتنا للمباراة".

فبالإضافة إلى نشاطهن في ما يتعلق بالتشجيع وإطلاق الصيحات والهتافات، لفتت الصحيفة إلى أن هؤلاء المشجعات يقمن كذلك ببعض الأمور الأخرى التي تشتمل على نشاطات صينية تقليدية بما في ذلك فنون الدفاع عن النفس والرقص الشعبي.

ثم عاود محفوظ ليقول :"هؤلاء الفتيات جميلات للغاية. وبفضل تواجدهن هنا، سيهتم مزيد من الأشخاص برياضة كرة الطائرة الشاطئية. وآمل أن أراهن في المباراة القادمة".


في الجمعة 19 نوفمبر-تشرين الثاني 2010 06:15:52 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=