أضرار الشمة على اليمن
مارب برس
مارب برس

حذر أطباء ومتخصصون في أمراض السرطان من اتساع رقعة الإصابة بأمراض سرطان الرأس والعنق في اليمن بسبب إدمان شريحة واسعة من اليمنيين عادات مضع القات وتعاطي (الشمة) والتدخين بشكل مخيف.

ووفقا لما ورد بوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" ، يأتي هذا التحذير في الوقت الذي كشفت فيه دراسات أولية أجريت مؤخراً في قسم جراحة الفم والفكين بمستشفى الثورة العام بصنعاء أن (90-95) في المائة من المرضى المصابين بسرطان الفم يتعاطون الشمة وأن (25-50) منهم مصابون بسرطان اللسان.

وأشارت الدراسات إلى أن 95 في المائة من نسبة المصابين بسرطان الفم واللسان يعيشون في محافظات الحديدة والمحويت وحجة والمكلا "(حضرموت" وذمار.

كما أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية أن الإنسان اكثر حساسية وتأثرا عند تعرضه لمتبقيات المبيدات اكثر من الحيوانات مما يؤدي الى السمية السرطانية وتشوه الاجنة.

قات وسموم

وأرجع اطباء ومتخصصون اسباب كثير من أمراض السرطان إلى ما يتعرض له القات من رش بمواد سامة ومحرمة دوليا وكذا احتواء الشمة على مواد ضارة تسبب سرطان الفم والبلعوم والحنجرة بشكل خاص.

وفي هذا الصدد ، أشار متخصصون إلى الأهمية التي يكتسبها إقامة المؤتمر الخليجي في دورته الرابعة هذا العام في اليمن وتكريسها لـ"سرطان الرأس والعنق" الذي تعاني اليمن من تزايد حالات الإصابة به.

وأكد مشاركون في المؤتمر أن امراض السرطان خاصة سرطان الرأس والعنق تحتل المرتبة الاولى في سلم الاولويات الصحية لدول الخليج العربي واليمن ، مشيرين إلى أن هذا النوع من السرطان يحتاج لتقنيات تكنولوجية متقدمة لمكافحته وكلفة مالية عالية باعتباره مرض العصر.

وقالت الدكتورة سوسن عبدالسلام الماضي رئيس جمعية اصدقاء مرضى السرطان الاماراتية :" إن الجمعية تبرعت بمبلغ 50 ألف درهم اماراتي كدعم للمؤتمر والمؤسسة الوطنية لمكافحة امراض السرطان في اليمن، فضلا عن عشرة الف بروشور للتوعية بسرطان الرأس والعنق وطرق الوقاية منه وأهمية الكشف المبكر للأمراض السرطانية المختلفة ".

وأعربت الدكتورة سوسن عن أملها في الاستفادة من الابحاث المقدمة في المؤتمر وما خرج به من نتائج وتوصيات للدفع بالجهود العلمية والطبية في مجال علاج ومكافحة هذه الأمراض والتوعية بمخاطره ومسبباته.

وشددت الدكتورة سوسن على أهمية التوعية بأمراض السرطان خاصة في المجتمع اليمني الذي يحتل سرطان الرأس والعنق المرتبة الرابعة نتيجة بعض العادات والسلوكيات الخاطئة ، موضحة أ ن سرطان الراس والعنق يشمل مختلف الامراض السرطانية التي تصيب أعضاء التجويف الفمي والبلعوم باجزاءه الثلاثة " الفمي والخلفي والسفلي" بالإضافة الى الحنجرة والغدد اللعابية واللمفاوية الموجودة بالعنق فضلا عن الغدة الدرقية والانف والجيوب الانفية في راس الانسان.

 


في السبت 28 فبراير-شباط 2009 08:34:15 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=