غادة الطويل تنتصر على القناة الخامسة
مارب برس
مارب برس

 بعد معركة قضائية استمرت ست سنوات سمح أخيراً لمذيعة مصرية بارتداء الحجاب أمام كاميرا التلفزيون. القناة الخامسة في التلفزيون المصري التابعة للدولة كانت قد منعت غادة الطويل من قراءة نشرات الأخبار على التلفزيون بعد أن قررت أن ترتدي الحجاب، إلا أنها أصرت على ما اعتبرته حقها وانتقل الخلاف إلى القضاء الذي حسم القضية لصالح المذيعة.

وفي لقاء مع بي بي سي، دافعت غادة الطويل عن إصرارها على ارتداء الحجاب قائلة: « أنا لست سوى جزء من توجه عام.. الواقع هو أن الكثير من النساء يرتدين الحجاب. أنا من الإسكندرية، وكمقدمة برامج، أمثل جمهوري أكثر من أي وقت مضى».

وقالت: «لقد انتظرت هذه اللحظة ست سنوات، لحظة ارتداء الحجاب أمام كاميرا التلفزيون، لم أبدأ ارتداء الحجاب قبل 2002... بعد أن أدركت أنني أريد القيام بما يأمرني به الله. وبعد صراع داخلي استمر عاماً».

ومنعت غادة من الظهور على الشاشة عندما ارتدت الحجاب في فبراير 2002م وكانت عدد من المذيعات فقدن عملهن عندما أصررن على ارتداء الحجاب على الهواء.

إلا أن غادة الطويل وزميلتها هالة المالكي كانتا أول من رفع قضية أمام القضاء، و صدر لفائدتهما حكمان، آخرهما في يوليو/ تموز 2005. وجاء فيه أن من حقهما ارتداء ما ترغبان في ارتدائه ما دام ليس غريبا.

ولم يلتزم مستخدمو «القناة الخامسة بالإسكندرية التابعة للدولة» بالحكم، إلا مؤخرا، وأصبحت خمس نساء يلبسن الحجاب على الهواء. 


في الخميس 20 نوفمبر-تشرين الثاني 2008 06:53:17 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=