منزلة القبيلي عند أهل السنة وعند عبد الملك الحوثي
آدم الحسامي
آدم الحسامي

الحمدلله .. والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه .... وبعد :
فبعيداً عن ذكر عقيدة عبد الملك الحوثي التي ينطلق منها والتي قد يخفيها عن كثير من أتباعه البسطاء بحيث يستنكرون قول كل من أخبر بها وتحدث عنها على الحقيقة ويكذبون قوله بحجة أنهم لم يسمعوا ذلك منه من سب الصحابة الكرام والطعن في عرض خير الأنام عليه الصلاة والسلام والقول بتحريف القرءان وكل مايدين به الشيعة من الأقوال والأفعال .. !! بعيداً عن ذكر ما يثبت ذلك من الأدلة والبراهين ، نود أن نقف مع أولئك الشرفاء العقلاء من أبناء القبائل اليمنية العريقة المتأثرين بعبد الملك الحوثي مذكرين لهم بنظرته إليهم وهي نظرة كل من على شاكلته من المنتمين إلى آل البيت ( السادة ) والتي تسيء إليهم وتحط من قدرهم وتدنس كرامتهم وتحقر شأنهم والتي لا تقبل بها تلك الضمائر الحية والعقول السوية والنخوة العربية من تعشق التغريد في سماء الشموخ والحرية التي عرف بها أبناء تلك القبائل اليمنية الأبية ... راجين منهم أن يتأملوها ويقارنوا ما بينها وبين نظرة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة آل اليت الأطهاروأهل السنة الأخيار إلى القبيلي المهتدي بهدي الاسلام والتي يتبين لهم بها الفرق الشاسع والبون الواسع بين نظرة الظلم والاجحاف التي ينظر بها إليهم الحوثي وسائر الشيعة وبين نظرة العدل والانصاف التي ينظربها رسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة آل البيت الأطهار والصحابة الكرام والتي هي نظرة أهل السنة إلى المسلم القبيلي .. ونحن بعقد هذه المقارنة لا نريد لتلك القبائل الأبية إلا العزة والكرامة والقيادة والريادة وأن يعيشوا رافعين رؤوسهم متمتعين بكافة حقوقهم .. فإلى ذكر مكانتك ومنزلتك عند عبدالملك الحوثي عندما تكون من أتباعه ومكانتك ومنزلتك عند رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه الكرام وأهل السنة الأعلام عندما تكون من أتباع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم ... إلا أننا قبل عقد تلك المقارنة نود أن نلفت نظرك إلى مسألة مهمة وهي : ما حكم الشرع في استحقارالمسلم والسخرية منه والاستخفاف به ؟؟
لقد جاء الاسلام بكل خلق سامي ومبدأ راقي مخالفاً بذلك ما عرف به أهل الجاهلية من خلق ذميم ومبدأ سقيم ولهذا كان غاية الرسالة المحمدية : إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق .. ومن تلك الأخلاق التي جاء بها الاسلام ودعا إليها ورغب فيها خلق التواضع وخفض الجناح وعدم السخرية والاستهزاء بأحد من المسلمين كائناً من كان قال الله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الايمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ) وقال سبحانه ( وقولوا للناس حسنا ) وتوعد المخالفين لذلك بقوله ( ويلٌ لكل همزة لمزة )
وأمتثل النبي صلى الله عليه وسلم أمر ربه له بقوله ( واخفظ جناحك لمن اتبعك من المؤمنين ) فكان كما قال الله عنه ( وإنك لعلى خلق عظيم ) ( ولو كنت فظا غليظ القلب لا نفضوا من حولك .. ) فشمل ذلك التواضع أمثال بلال الحبشي وسلمان الفارسي وصهيب الرومي وكل عربي وأعجمي وأصل صلى الله عليه وسلم هذا المبدأ الأصيل والخلق النبيل في آله وأصحابه وأتباعه إلى يوم الدين فكان من مما قال صلى الله عليه وسلم في ذلك قوله : المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره .. متفق عليه وقال : بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم . رواه مسلم . وقال : لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر . رواه مسلم . فكان بفضل ذلك الخلق العظيم الذي عرف به النبي عليه الصلاة والسلام وأصحابه الكرام وآل بيته الأعلام فتح كثير من الديار ودخول الناس في هذا الدين أفواجا !! إذاً فديننا يحرم علينا استحقار المسلمين والاستخفاف بهم فمن كان على هذا الخلق والمبدأ فهو الذي أخذ بالاسلام واستن بخير الانام عليه الصلاة والسلام وآل بيته الأعلام وأصحابه الكرام ومن خالف هذا الخلق فهو مخالف لهم ومستناً بغير سنتهم ومهتد بغير هديهم !!
وبعد أن عرفت حكم الاسلام في الاستهزاء بالمسلم والسخرية منه تعال معي لننظر من الموافق لهدي الاسلام من المخالف له أهو عبدالملك الحوثي ومن على شاكلته من المنتمين إلى آل البيت أم أهل السنة المتبعين لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه ؟؟ كما ستعرف في هذه النقاط التالية :
ما هو لقب السيد ولقب القبيلي ؟؟

أما عند الحوثي فلقب السيد ( قنديل ) ولقب القبيلي ( زنبيل ) . فالقنديل هو: ما يستضاء به وهوذوالمكان السامي والقدرالعالي وهذا هو السيد .. وأما الزنبيل فهو : ما توضع فيه الأشياء الممتهنة كالقمامة والأذى وهذا هو القبيلي عند عبدالملك الحوثي .. وهذه قمة السخرية والاستهزاء بالمسلم القبيلي من قبل عبدالملك الحوثي وأتباعه المنتمين إلى آل البيت والمصادم لدين الاسلام وهدي خير الأنام محمد عليه الصلاة والسلام .. فلم يحصل منه صلى الله عليه وسلم أن صنف نفسه وأهل بيته بالقناديل وغيرهم بالزنابيل وحاشاه أن يفعل ذلك وهو الموصوف بشهادة ربه سبحانه ( لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم ) ( وإنك لعلى خلق عظيم ) والذي كرس مبدأ ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) فكان يقول صلى الله عليه وسلم : إن الله قد أذهب عنكم عبية الجاهلية وفخرها بالآباء مؤمن تقي وفاجر شقي أنتم بنو آدم وآدم من تراب ليدعن رجال فخرهم بأقوام إنما هم فحم من فحم جهنم أو ليكونن أهون على الله من الجعلان التي تدفع بأنفها النتن". رواه أبوداود . وقال : إن الله تعالى أوحى إلي أن تواضعوا حتى لا يبغي أحد على أحد ولا يفخر أحد على أحد . رواه مسلم . وقال صلى الله عليه وسلم : يقول الله يوم القيامة أيها الناس إني جعلت نسبا وجعلتم نسبا فجعلت أكرمكم عند الله أتقاكم فأبيتم إلا أن تقولوا: فلان بن فلان وفلان أكرم من فلان وإني اليوم أرفع نسبي وأضع نسبكم ألا إن أوليائي المتقون". رواه الطبراني . وعد صلى الله عليه وسلم الفخر بالأحساب والطعن في الأنساب من أخلاق الجاهلية وليس من هدي الاسلام فقال : ( أربعٌ في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن : الفخر بالأحساب – والطعن في الأنساب – والاستسقاء بالنجوم - والنياحة ) ... وعد ذلك من الكفر فقال : اثنتان في الناس هما بهم كفر : الطعن في النسب والنياحة على الميت . رواه مسلم . بل بلغ به صلى الله عليه وسلم من خفظ الجناح والتواضع للمؤمنين أن مر على جثة جليبيب الأسود الفقير المعدم وهو بين القتلى في احدى غزواته صلى الله عليه وسلم فيقول : هذا مني وأنا منه مرتين أوثلاثا ثم تربع النبي صلى الله عليه وسلم جالساً بجانب هذا الجسد، ثم حمل هذا الجسد ووضعه على ساعديه، وأمرهم أن يحفروا له قبراً.. قال أنس: فمكثنا والله نحفر القبر وجُليبيب ليس له فراش غير ساعدي النبي صلى الله عليه وسلم .. وأثنى على صنيع الأشعريين في جمعهم لطعامهم ثم تقاسمهم له بالسوية فيما بينهم فقال :
إن الأشعريين إذا أرملوا في الغزو أو قلت نفقة عيالهم في المدينة جمعوا ما كان معهم في ثوب واحد ، ثم قسموه بينهم بالسوية . هم مني وأنا منهم . رواه البخاري . وينظر إلى سعد بن معاذ الأنصاري رضي الله عنه حين قدومه عليه وأصحابه فيقول : قوموا إلى سيدكم . فلقبه بالسيد لا الزنبيل !! هكذا كان صلى الله عليه وسلم ينظر إلى أصحابه وهو سيد ولدم وخير البشر وأتقاهم وأزكاهم صلى الله عليه وسلم وهكذا كان ينظر أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه يقول عن سلمان الفارسي : سلمان منا أهل البيت ، وهو ناصح فاتخذه لنفسك . وهذه هي نظرة أهل السنة إلى المسلمين ممن لم يكن من آل البيت لا يزدرونهم ولا يحتقرونهم ولا يرون لأنفسهم فضلا وشرفا عليهم وإنما ينظرون إليهم بمنظار الاسلام ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) فأي الفريقين إذاً قد أخذ بهدي الاسلام وسنة خير الأنام محمد عليه الصلاة والسلام وأهل السنة الكرام أم عبد الملك الحوثي ؟؟ وأيهما أحق بأن يتبع من أخذ بهدي الاسلام أم من خالفه ؟؟

يعتقد عبد الملك الحوثي ومن على شاكلته من المنتمين إلى آل البيت جواز زواج السيد من القبيلية وتحريم زواج القبيلي من السيدة .. وهذا خلاف هدي محمد صلى الله عليه وسلم وعلي بن أبي طالب والحسن والحسين وسائر أئمة آل البيت رضي الله عنهم .. فقد زوج خير الخلق وسيدهم صلى الله عليه وسلم بنتيه فلذتي كبده وقرة عينه رقية وأم كلثوم السيدتين الطاهرتين رضي الله عنهما من عثمان بن عفان القبيلي القرشي رضي الله عنه حتى لقب بعدها ب(ذي النورين ) لأنه تزوج بنوري النبي صلى الله عليه وسلم !! وهكذا زوج أمير المؤمنين أسد الله الغالب علي ابن أبي طالب رضي الله عنه بنته أم كلثوم بنت فاطمة الزهراء وحفيدة المصطفى صلى الله عليه وسلم من أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه !! وهكذا ..... وهذا ما أثبتته كتب الشيعة والسنة معا ولم ينكره أحد !! وهذا هو ما يعتقده أهل السنة ويدينون الله به من جواز زواج القبيلي من السيدة والعكس لأن هذا هو هدي الاسلام وما كان عليه خير الأنام محمد عليه الصلاة والسلام !! فأي الفريقين إذاً قد أخذ بهدي الاسلام أهل السنة أم عبد الملك الحوثي ومن على شاكلته ؟؟ وأيهما أحق بأن يتبع من أخذ بهدي الاسلام أم من أخذ بالهوى وقلة الاحترام ؟؟

ومن صور الاستخفاف بأبناء القبائل من قبل عبد الملك الحوثي فصله أبناء السادة عن أبناء القبائل في التعليم .. فأبناء السادة لهم مدارس خاصة بهم لا يشاركهم فيها أبناء القبائل !! وهذا خلاف هدي محمد صلى الله عليه وسلم فقد كان آل البيت يجلسون مع إخوانهم من الصحابة الكرام وفي مجلس تعليم واحد لا فرق بين بلال الحبشي وبين أحد منهم ولم يخص صلى الله عليه وسلم آل البيت بمجلس تعليم آخر !! ولهذا يقول علي رضي الله عنه وقد سئل هل خصكم رسول الله صلى الله عليه وسلم بشيء ؟؟ فأجاب بقوله : وهذا هو منهج أهل السنة والجماعة أنهم لا يرون تمييز آل البيت عن غيرهم من أبناء القبائل في التعليم ، ومدارسهم ومراكزهم شاهدة على ذلك !!
اذاً فأيهما احق بأن أقتدي به رسول الله صلى الله عليه وسلم أم عبدالملك الحوثي ؟؟

الامامة في الحكم والصلاة والتعليم خاص بالسيد أما القبيلي فلا حق له في ذلك كما يعتقد الحوثي وبه تقول عقيدة الشيعة .. وهذا يخالف ما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وآل البيت الطيبيين الطاهرين رضي الله عنهم أجمعين فقد ولى النبي صلى الله عليه وسلم كثيرا من الصحابة الكرام أبناء القبائل العربية كثيرا من بلدان المسلمين وجعل الحكم والفصل في قضايا الناس راجع اليهم وتعليمهم أمر دينهم منوط بهم !! فقد أرسل الصحابيين الجليلين معاذ بن جبل وأبي موسى الاشعري رضي الله عنهما الى اليمن ووكل اليهما مهمة ولاءه وقضاءه وتعليم أهله .. كما بعث بعوثا كثيرة من أصحابه إلى الأمصار وولاهم عليها وأوكل إليهم مهمة الحكم والقضاء والتعليم ... واستخلف صلى الله عليه وسلم ابن أم مكتوم الأعمى على المدينة مرتين .. وأمر أبا بكر الصديق رضي الله عنه بأن يخلفه في إمامة الناس أثناء مرضه الذي توفي فيه وأشار صلى الله عليه وسلم في أحاديث كثيرة إلى أن الخليفة من بعده أبا بكر الصديق رضي الله عنه كما في قوله للمرأة التي جاءته فسألته فأمرها أن ترجع إليه ، فقالت : أرأيت إن جئت ولم أجدك ؟ كأنها تقول : الموت . قال : إن لم تجديني فأتي أبا بكر . متفق عليه ... ولهذا ما إن توفي صلى الله عليه وسلم إلا وبايع الناس أبابكر وولوه عليهم برضا وقناعة من الجميع بما فيهم علي رضي الله عنه وأبناؤه الحسن والحسين ومن معهم من آل البيت الكرام فكانوا تحت حكم وخلافة أبي بكر الصديق رضي الله عنه ثم عمر بن الخطاب رضي الله عنه ثم عثمان بن عفان رضي الله عنه فلو كان الحكم والتعليم خاصا بآل البيت لما رضي علي رضي الله عنه وسائر آل البيت بأن يحكمهم أبو بكر وعمر وعثمان وهم ليسوا من آل البيت ولكن لما رضوا بذلك دل على أن الحكم والتعليم ليس خاصا بآل البيث رضي الله عنهم !! وقد قال علي رضي الله عنه لما جاؤا إليه بعد مقتل عثمان ليتسلم الحكم فيهم : اذهبوا والتمسوا غيري فأنا لكم وزير خير لكم مني أمير !! فلو كان علي رضي الله عنه يعلم أن الحكم خاص به وبآل البيت لما جاز له ان يعتذر عن قبوله والقيام به !! لكن رفضه له دل على خلاف ما يقول الشيعة من تعيينه رضي الله عنه بالخلافة من قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم وتوصيته له بذلك !! وهكذا ما حصل من سيد شباب أهل الجنة الحسن بن علي رضي الله عنه فقد تنازل لمعاوية القرشي رضي الله عنه بالخلافة فلو كان الحسن رضي الله عنه يعلم أن الحكم خاص بآل البيت دون غيرهم لما جاز له أن يسلمه معاوية ويتنازل له عن الخلافة ولكان قد اقترف بذلك جرما عظيما ووزرا كبيرا لأنه تنازل عن شيء لا يجوز له أن يتنازل عنه !! ولكنه رضي الله عنه يعلم أن الحكم لا يختص بهم بل يجوز أن يشاركهم فيه غيرهم ولهذا تنازل عنه لمعاوية رضي الله عنه وعن الصحابة أجمعين وكان ذلك بمرأى ومسمع من آل البيت كلهم بما فيهم الحسين أخوه رضي الله عنه دون انكار منهم لذلك !! فتبين من هذا مخالفة الحوثي لهدي الاسلام وما سنه خير الأنام محمدعليه الصلاة والسلام وأئمة آل البيت الكرام !! وأن الحق في ذلك هو ما ذهب إليه أهل السنة في جوازأن تكون الامامة والامارة في أي مسلم انطبقت عليه شروط ذلك سواء كان سيدا أو قبيليا أوعربيا أوأعجميا أو أسود أو أبيض أو أحمر أو أصفر وهذا هو ما قرره صلى الله عليه وسلم بفعله كما مربنا وبقوله كقوله صلى الله عليه وسلم : اسمع وأطع وان تأمر عليك عبد حبشي كأن رأسه زبيبة .. فالنبي صلى الله عليه وسلم يأمر هنا بالسمع والطاعة للوالي ولو كان عبدا حبشيا ولم يقل لا تسمع ولا تطيع إلا أن يكون سيدا !! فدل ذلك على جواز أن يتأمر على المسلمين من لم يكن من آل البيت .. ألا فلا يلعبن بعقولكم الحوثي ويدعي أحقيته بالحكم والقضاء ويوجب عليكم التهميش والاقصاء وقد علمتم أن ذلك مجرد هراء ليتوصل به إلى أطماعه الدنيا !!

تجريد مشائخ القبائل وأفرادهم من الأسلحة الثقيلة بإعتبار أن ذلك خاص بالسيد ولا يجوز لأبناء القبائل حيازته ولا يجوز لهم الأخذ من الغنائم كما فعل مع بعض مشائخ العصيمات الموالين له كالشيخ : علي جليدان .. وهذا يخالف هدي الاسلام وما كان عليه صلى الله عليه وسلم فقد كان السلاح يوزع في الغنائم على أصحابه حسب كل واحد وجهده في المعركة فإذا كان ذلك القبيلي قد بذل فيها ما لم يبذله السيد من آل بيته فإنه صلى الله عليه وسلم يعطيه أكثر مما يعطي ذلك الرجل من آل بيته كما قرر ذلك بقوله : من قتل قتيلا فله سلبه . وطبق ذلك واقعا عمليا في كثير من مغازيه ومعاركه فقد قضى صلى الله عليه وسلم بسلب أبي جهل الذي هو سيد قريش لقاتليه وهما معاذ ومعوذ أبني عفراء الأنصاريين رضي الله عنهما ولم يقل صلى الله عليه وسلم هذا سلب عظيم لأنه سلب سيد قريش ولا يكون هذا إلا لنا نحن آل البيت العظماء !! وهكذا قضى صلى الله عليه وسلم في الغنائم بأن تقسم على خمسة أسهم :
1- سهم منها يقسم على خمسة مصارف هى:
(أ) رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
(ب) أقاربه (صلى الله عليه وسلم) من بنى هاشم وبنى المطلب.
(ج) اليتامى.
(د) المساكين.
(هـ) ابن السبيل.
فلكل جهة من هؤلاء الخمسة خمس خمس الغنيمة.
2- سهم للمشاة من المقاتلين يقسم بينهم.
3- سهم للفرسان يقسم بينهم.
4، 5- سهمان للخيول الصحيحة التى يقاتلون عليها.

وهذا هو حكم الله إذ يقول سبحانه ( واعلموا أنما غنمتم من شيء فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل ) فحق آل البيت خمس الخمس وليس كل الغنيمة !! وماقرره الاسلام في حق امتلاك المسلم القبيلي للسلاح بكافة أنواعه وأحقيته في الأخذ من الغنيمة هو ما يعتقده أهل السنة والجماعة ويقولون به .. فتبين من هذا مخالفة عبدالملك الحوثي لدين الاسلام وأخذ أهل السنة بذلك الهدي القويم !!

هذه بعض عقيدة عبدالملك الحوثي ونظرته إلى أبناء القبائل الموالية له في حال حياتهم الدنيا وهي كما ترون إلى جانب أنها نظرة استخفاف واستحقار وازدراء هي كذلك نظرةٌ تصادم هدي الاسلام وسنة خير الأنام محمد عليه الصلاة والسلام .. وهذه النظرة هي أيضا نظرته إليهم بعد موتهم ويتجلى ذلك في النقطة التالية :

6- قتيل القناديل ( السادة ) يغسل ويكفن ويشيع ويدفن في مقابر خاصة محفوفة بالعناية والتكريم .. بينما قتيل الزنابيل ( القبائل ) لا يحظى بشيء من ذلك وترمى جثته في الفيافي والقفار ومحرم عليه أن يدفن إن دُفن بين أولئك القناديل .. وهذا ما شهد به الفئام من أتباعهم فضلا عن أعدائهم وهو ما أكده مؤخرا مشائخ العصيمات عند ذهابهم لمبايعة عبد الملك الحوثي حيث أنهم لما أمر بهم أثناء أدائهم لطقوس الزيارة أن يمروا بمقابر قتلى الحوثيين لم يجدوا إلا قبور أبناء الساده دون أبناء القبائل فسئلوا عنهم فأجيبوا : أبناءكم أخذتهم الملائكة إلى الجنة .. !! تدليسا وتلبيسا حتى لا يطلع أولئك الأباء على حقيقة ما جرى لأبناءهم من رمي جثثهم في الشعاب وعدم إكرامهم بالتشييع والدفن !!
وهذا التصرف من قبل عبدالملك الحوثي مخالفا لهدي الاسلام وما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه صلى الله عليه وسلم لم يفعل ذلك بقتلى وموتى أهل بيته الشرفاء ويميزهم عن باقي قتلى الصحابة رضي الله عنهم فقد قتل عمه أسد الله حمزة بن عبدالمطلب رضي الله عنه يوم أحد ودفن في أرض المعركة إلى جانب قتلى الصحابة من أبناء المهاجرين والأنصار رضي الله عنهم أجمعين ولم يفرده ويميزه عنهم !! ومات أبناؤه في حياته ودفنوا بعلمه واقراره ابراهيم وعبدالله والقاسم وزينب ورقية دفنوا جميعا بالبقيع إلى جوار موتى الصحابة رضي الله عنهم لم يميزهم عن غيرهم ؟؟ وهكذا صنع علي رضي الله عنه فقد دفن البضعة الطاهرة السيدة فاطمة الزهراء سيدة نساء أهل الجنة رضي عنها في البقيع إلى جوار قبور الصحابة رضي الله عنهم ؟؟ وهكذا دفن الحسن رضي الله عنه بالبقيع والعباس وجمع غفير من آل البيت إلى جوار قبور الصحابة الكرام في البقيع بالمدينة النبوية !! بل قبره صلى الله عليه وسلم موجود إلى جوار قبري أبي بكر وعمر رضي الله عنهما وبإقرار كافة آل البيت بما فيهم علي وأبناؤه والعباس وأبناؤه رضي الله عنهم !! وهذا الهدي النبوي الكريم الذي كان عليه صلى الله عليه وسلم وسائر آل البيت هو مذهب أهل السنة والجماعة فإنهم لا يرون فصل أبناء القبائل عن أبناء آل البيت في مقابرهم ما دام وأن الجميع مسلمين !! إذاً فمن أتبع وبمن أقتدي برسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة آل البيت الشرفاء وما عليه أهل السنة أم بعبد الملك الحوثي البعيد كل البعد عن هدي الاسلام وسماحته ؟؟

هذه نظرة عبدالملك الحوثي إلى أبناء القبائل الموالين له فكيف بنظرته إلى غيرهم ؟؟ وهذه النظرة منه إلى تلك القبائل الموالية له تفرض عليهم مفاصلته ومباعدته والتبرؤ منه لأن قبولهم باتباعه ورضاهم بمولاته يعني قبولهم بالذلة والمهانة والانسلاخ من قيم الانسانية والرجولة !! كما توجب على القبائل غير الموالية له استمرار البعد عنه والثبات على مفاصلتهم له فإن هذه هي منزلتهم عنده لو أطاعوا أمره واتبعوا فكره فكيف ستكون منزلتهم لو كانوا غير موالين له ؟؟
تلك أشروأطم وأخطروأسقم حيث ينظر إليهم أي القبائل غير الموالية له بأنهم كفار مرتدون مستباحي الدم والمال والعرض !!
يقول بدر الدين الحوثي : أنا عن نفسي أؤمن بتكفيرهم – أي الصحابة الكرام رضي الله عنهم وأرضاهم – كونهم خالفوا رسول الله صلى الله عليه وآله ) نقله عنه أبو جعفر المبخوت في لقاء معه على الموقع الشيعي المسمى : المعصومين الأربعة عشر . فهو يكفر المخالفين له بدأً بالصحابة الكرام ومنتهيا بأبناء الاسلام إلى يوم القيامة وهذا هو ما قرره ابنه مؤسس الحركة حسين الحوثي حيث يقول : يرفضون ولاية الإمام علي يرفضون ما تبلغهم به ليسوا مستعدين أن يقبلوه هذا هو الكفر لأن الكفر بكله إنما هو الرفض . ( ملزمة لا عذر للجميع أمام الله ص7 ) .
وبعد هذا العرض السريع لاستحقار عبدالملك الحوثي لأتباعه القبائل والتي لم نتقصى فيها كل نظرة استخفاف وتصرف مشين من عبدالملك الحوثي تجاههم فقد بقي هناك الكثير والكثير والذي لن يظهر إلا في حال تمكنه وأخذه بزمام الأمور واطمئنانه على استغناءه عنهم !! نضع ذلك كله بين يدي ذلك القبيلي العاقل الشهم الكريم ليختر لنفسه أي المنزلتين : منزلة الذل والهوان يوم أن يصير من أتباع الحوثي أم منزلة العزوالتكريم يوم أن يكون من أتباع الحبيب صلى الله عليه وسلم آخذا بمنهج أهل السنة ؟؟

 
في الأحد 22 أكتوبر-تشرين الأول 2017 04:01:04 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=