وتستمر المراوغة في بيل!
د. محمد جميح
د. محمد جميح
قال الانقلابيون لجمهورهم إنهم هزموا قوى "العدوان السعودي"، ومرتزقته، وأرغموهم على الذهاب للمفاوضات...
ينسى هؤلاء أنهم هم الذين كانوا يرفضون المفاوضات...
نسوا أنهم رفضوا حتى الذهاب إلى عدن للتفاوض داخل البلاد ،وليس في جنيف أو بيل...
اليوم في سويسرا، يطالب وفدهم بوقف إطلاق نار دائم وليس لمدة أسبوع فقط...
لماذا إذن يطالبون بوقف دائم لإطلاق النار اذا كانت جحافلهم تتقدم؟!
دعوا الجحافل تتقدم باتجاه عدن ومكة...
لم يبق إلا القليل...!
لا يحدثني أحد أن هذه المطالبة بوقف دائم لإطلاق النار تأتي لأجل رفع المعاناة عن اليمنيين...
الحوثيون يكذبون، لأنهم هم من تسبب بهذه المعاناة، ولذا رفضوا أمس واليوم إدخال المعونات الإنسانية إلى تعز، ورفضوا مقترحاً للمبعوث الدولي برفع الحصار عنها...
الحوثيون سيفشلون المحادثات لتدخل البلاد في فوضى، تتمكن معها القاعدة من التمدد، وتعطي الحوثي فرصة الدعوة لتحالف دولي "ضد الإرهاب"، ليحل محل التحالف العربي "ضد الانقلاب"...
هذا هو الهدف...
نريد السلام لبلدنا، فالحرب مزقته، لكن السلام يصطدم بطموحات "أبناء السماء" التي تتعارض مع مطالبنا نحن "أبناء الأرض"...

في الخميس 17 ديسمبر-كانون الأول 2015 09:58:43 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=