باسندوه.. يا كل اليمنيين !
خالد عبدالله الرويشان
خالد عبدالله الرويشان
لا يمكن لرجل يحفظ خمسة آلاف بيت من الشعر العربي أن يكون قاتلا أو ناهبا!
وبالتأكيد لن يكون مناطقيا أو مذهبيا
هذا هو مقياسي وميزاني الذي أقيس به أقدار الرجال! 
ووفقا للرباعية أعلاه فقد سقط وتساقط كثيرون ..وبقي باسندوة واقفا!
 انه ميزان للحكم على كل سياسي في اليمن. 
ويجب أن يكون هذا هو مقياسك ..وميزانك!
سأسمح لنفسي أن أقول ذلك!
إذا فعلت ستجد أن غشاوةً قد انزاحت عن عينيك .. وروحك!
ووفقا للمعايير الأربعة أعلاه سوف تحكم على أيّ سياسي .. من النظرة الأولى!
الفتى الثمانيني الرائع نجح في الميزان بامتياز! 
ابن عدن . . وصنعاء..المدني ..عاشق الشعر وراوِيه..قصة يمنية بديعة ونادرة!
رجل لا يشبه إلاّ نفسه
لا يشبه ديناصورات وضباع السياسة في اليمن
وهم الذين لم يحفظوا بيتا شعريا حتى يحفظوا بيتا طينيا لمواطن!
ليس مهما أن تختلف أو تتفق مع باسندوه في أيّ موضوع إذا كان قد نجح في اختبار المعايير الاربعة أعلاه ..
محمد سالم باسندوه .. عرفناك وخبرناك. .
لقد نجحت وسقطوا ...

في الأربعاء 25 نوفمبر-تشرين الثاني 2015 03:24:21 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=