حزني لحزنك
منيف العميسي
منيف العميسي
حزينٌ عليك ، العبرات تقتل الأحرف ، حالك يقيد لساني ، فلتعذرني ، من حزنك أضعت موهبتي ، لحنك اليوم حزين ، نشيدك عتاب ، حبك عذاب ، يومك كفاح ، كرمك تضحية 
        لا تحزن ......
حزينٌ أنت ، وحزنك كنت مصدره،
 أُمْسِكُ في يدي خنجراً وأسترجيك مصافحتي !!وأربط حزام الموت بخاصرتي وأعشق حضنك الدافئ !!!
 بُـحَّ صوتك لمناداتي وأنت لصوتك يجيب الأصم ، حتى من يحسب نفسه باراً حقاً عاصٍ.
ألم تسمع أناشيدي تقول بأنك الأجمل ؟!
فلا تحزن لأفعالي.....!! 
         لا تحزن ...... 
أهتك عرضك وأقدس أرضك ، في بُعدي أتمنى قربك وبقربك أمنيتي هجرك ...!
عاصٍ في دارك طائع لجارك...!  
        لا تحزن يا وطني....!
مازال فيك من يستمع ، ويبذل روحه كي ترتفع 
ويجعل من قلبه دُفَّـاً وشرايينه أوتاراً ليعزف لحنك ، ويجعل من دمه مازوت ليشعل شعلتك ،
ويصنع من جسده سترتك ......
       لتسعد يا وطني   
فلا عشق يوازي عشقه لترابك ، لا عطر أجمل من هواك ، لا يستبيح النظر إلا في مفاتنك ،
 لا يستطيب الأكل إلا من سنبلك..
        فلتسعد يا وطني....
       فلتسعد يا وطني....
       فلتسعد يا وطني....
       ولتعذرني ياوطني ........


في الأربعاء 21 أكتوبر-تشرين الأول 2015 08:57:04 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=