سفاح بكندا قتل 50 مومس وقدم جثثهن طعاما للخنازير
مأرب برس
مأرب برس

في شهادة مثيرة وصادمة في آن واحد شهدتها جلسات محاكمة الكندي روبرت "ويلي" بيكتون الذي يمثل أمام المحكمة بتهمة قتل عشرات العاهرات, أبلغ صديق سابق لهذا الرجل المحلفين بأن بيكتون قال له إنه قدم جثث العديد من ضحاياه طعاما للخنازير في مزرعته بضاحية فانكوفر.

وقالت وسائل إعلام كندية إن أندرو بيلوود, الذي عمل لحساب بيكتون وأقام في مزرعته ثلاثة أسابيع خلال عام ,1999 أفاد في شهادته بأن بيكتون أخبره بأنه قتل عددا كبيرا من العاهرات بعد إغرائهن بالقدوم إلى مزرعته للحصول على نقود ومخدرات.

وأضاف بيلوود (37 عاما) أن هذا الاعتراف جاء بينما كانا يشاهدان التليفزيون في منزل بيكتون المتنقل.

وبحسب ما قال الشاهد للمحكمة أمس فإن بيكتون (57 عاما) الذي يحاكم للاشتباه في كونه سفاحا للعاهرات أقر بأنه كان يقيد هؤلاء النسوة خلال ممارسة الجنس ثم يخنقهن حتى الموت قبل أن يأخذ جثثهن إلى المسلخ الكائن في مزرعته لتعليقها بالسلاسل وتصفيتها من الدماء وإخراج أحشائها.

وأشار الشاهد إلى أن السفاح أخبره بأنه أصيب بالصدمة بسبب غزارة الدماء التي اندفعت من جثث الضحايا لدى تقطيعها.

وأضاف صديق السفاح الكندي بالقول إن أجزاء من هذه الجثث قدمت طعاما للخنازير.

ويشار إلى أن أندرو بيلوود, الذي قال أمام المحكمة أنه يحاول التخلص من إدمان الخمور والكوكايين, هو آخر شاهد إثبات رئيسي في المحاكمة التي بدأت في يناير الماضي. وأكد بيلوود أنه لا يصاب بنوبات هلوسة بسبب الإدمان.

وكان فريق الدفاع قد دفع في وقت سابق بعدم أهلية شاهد إثبات آخر كان يتعاطى المخدرات بدوره قائلا إن شهادته بأنه رأى جثة امرأة معلقة في مسلخ مزرعة بيكتون هو خلط من قبله بسبب المخدرات وأن الجثة كانت لخنزير ليس أكثر.

وفي يناير قال الادعاء إن بيكتون ارتكب 49 جريمة قتل وهو ما يقل عما قيل إن هذا الرجل اعترف به من قتل 50 ضحية. بيد أن بيكتون أنكر أمام المحكمة هذه التهمة.

ومن المقرر أن يسدل الستار على هذه المحاكمة, التي يتوقع أن تكون الأطول أمدا والأكثر كلفة في التاريخ الكندي, بحلول نهاية العام الحالي.

وفي حالة إدانته سيكون بيكتون السفاح الأكثر دموية في تاريخ كندا.


في الأحد 22 يوليو-تموز 2007 07:42:24 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=