متحف تركي يحي أساطير العشاق
متابعات
متابعات

يشيّد في مدينة أماسيا التركية متحف للعاشقين، يحيي أساطير أشهر عشاق العالم أمثال روميو وجولييت، وفرهاد وشيرين، وقيس وليلى، وذكر، جعفر أوزدمير، رئيس بلدية أماسيا، قوله أن متحف "فرهاد وشيرين" الذي هو قيد البناء حالياً سيكون الأول من نوعه في العالم، ليتناسب مع أسطورة فرهاد وشيرين، الشهيرة في تركيا، والتي يقوم فيها فرهاد، باختراق الجبال، من اجل الوصول لعشيقته شيرين.

واشار أوزدمير، بحسب وكالة أنباء "الأناضول" التركية، إلى أن مشروع بناء المتحف، دخل مراحله الأخيرة، وسيحيي بعد انتهائه أساطير العشق المحلية والعالمية، كأسطورة روميو وجوليت، وفرهاد وشيرين، والمعماري سنان ومهريماه سلطان، عبر أجهزة عرض ثلاثية الأبعاد، ليكون بذلك الأول من نوعه على مستوى العالم. وذكر أن المتحف يهدف إلى نشر مفهوم الحب والاحترام، الأمر الذي ينعكس إيجابياً على علاقات الأفراد الاجتماعية والأسرية والثقافية والسياحية في الوقت ذاته.


في الأحد 25 نوفمبر-تشرين الثاني 2012 10:16:35 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=