خليجي يراود سيدة عن نفسها لإلغاء مخالفة مرورية
مارب برس
مارب برس
 
 

نظرت محكمة جنايات دبي المنعقدة أمس قضية شرطي يبلغ 30 عاما، اتهمته نيابة دبي بابتزاز سيدة تبلغ 40 عاما، بأن طلب منها تمكينه من نفسها وتقبيلها، كي يلغي المخالفة المرورية التي حررها لها، وقضية شرطي آخر طلب لنفسه رشوة قدرها 3000 درهم لتخفيف غرامة حررها لسائق.

وقالت المجني عليها بحسب أوراق الدعوى إنها أثناء خروجها من أحد المواقف صدمت سيارة كانت متوقفة بجانبها، فاتصلت وطلبت دورية الشرطة بناء على طلب المتضرر، فحضرت الدورية إلى المواقف المقابلة لمكان الحادث وكان المتهم هو سائق سيارة الدورية وبرفقته أحد أفراد الشرطة.

وأضافت المديرة أنها عبرت الطريق واقتربت من الشرطيين فسألها المتهم عن جنسيتها، وأخذ منها الملكية والرخصة وطلب منها الانتظار وطلب بعد قليل منها التوقيع على نسخة ورقة بيضاء من الدفتر الذي كان بيده، وقال لها إنها ورقة المخالفة كونها المتسببة بالحادث.

وقالت إنها استفسرت منه عن قيمة المخالفة فقال لها تتراوح بين 1000 و5000 درهم، إضافة إلى 10 نقاط سود، فانصعقت من قيمة الغرامة، وطلبت منه تخفيض المخالفة فقال لها إنه سيتحدث مع صديقه في العمل لتخفيض الغرامة، وزودها برقم هاتفه النقال وطلب منها الاتصال به بعد الدوام.

وأشارت أنه بعد عدة اتصالات ومحادثات بينه وبينها بدأ المتهم بالتلفظ بكلمات ذات مدلولات جنسية، وطلب منها مواعدته كي يأخذ منها ورقة المخالفة، مشيرة أنها اتصلت بشرطة دبي وأبلغت عن الموضوع، حيث طلبت منها الشرطة التنسيق معها للإيقاع بالمتهم، وتواعدت معه في أحد المواقف قرب أحد المراكز التجارية بناء على طلب الشرطة، والتقت المتهم وصعدت إلى مركبته وأثناء جلوسها معه قال لها إنه يرغب في ممارسة الرذيلة معها. طلب رشوة

في قضية مشابهة نظرت جنايات دبي قضية "م.ع.م" يبلغ 23 عاما، شرطي اتهمته نيابة دبي بطلب رشوة لنفسه قدرها 3000 درهم إخلالاً بواجباته مقابل إلغائه مخالفة مرورية سبق وأن حررها لسائق مركبة ثقيلة "صهريج نقل ديزل" أثناء سيره على الطريق العام بدعوى تسرب الديزل على الطريق، بعد أن حجز رخصة قيادة المجني عليه، واتهمته نيابة دبي باختلاس 266 قرصا مدمجا لأفلام خليعة مخلة بالآداب العامة وجدت في حيازته بعد أن ضبطها مع عدة أشخاص مخالفين سبق أن ألقى القبض عليهم، حيث استولى على الأقراص ثم أفرج عن المضبوطين.

*البيان


في الثلاثاء 15 مايو 2012 06:00:18 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=