بلد أبو ولد
أحمد غراب
أحمد غراب
 
 

تأملوا معي فرق المعاملة بين البنت والولد في هذا البلد:

• إذا جات بنت ما تحصل الداية أو الممرضة إلا أجرة التاكسي اللي جابتها.

• إذا ولد “بشارة” ، “وهدية” ، و”خطاب شكر” ووصلوها للبيت بالسيارة الخصوصي ولو فيه طيارة ما تغلاش..

• البنت بعد الولادة يشتري أبوها لأمها دجاجة مثلجة، ولازم تخف الأكل علشان تقوم بسرعة وتحافظ على رشاقتها.

• الولد يشتري لها دجاجة بلدي، وديك يتكلم سبع لغات، وحفلة وعقيقة وطلي.. ، والأم لازم تغذي نفسها كويس علشان تقدر تبزي قمر زمانه وسابق عصره وأوانه.

• أول ما تطلع أسنان البنت يشتروا لها سمن البنت.

• أول ما تطلع أسنان الولد يشتروا له بسكوت أبو ولد واللذة تدوم والسبعة نجوم.

• إذا تفوقت البنت في دراستها ، فـ “عليها مهرة وتشل دورها مثل خواتها ! ليش على رأسها ريشة !!”.

• إذا تفوق الولد بمعدل مقبول “المسكين معه مذاكرة، خلوه يذاكر لا أحد يزعجه..”.

• إذا طلبت البنت قيمة بالطو أو حذاء جديد.. “ ليش البالطو الأول ماله صحيح أن قدوه مبلح مثل الطربال لكن ما يضرش ؟! والحذاء لسه جديد ما كملش سنتين؟

• إذا طلب الولد حق التخزينة “زيدوا له الألف ريال ما تكفيش قيمة علاقية قطل”.

• إذا عزمت البنت زميلاتها اشتروا علبة حليب أو سووا قهوة “فهورة”.

• إذا عزم الولد أصحابه اثنين كيلو عجل وكيلو غنمي وثنتين دجاج و”ما اشتيش أصحابي يتضحكوا عليّ..”.

• إذا طلبت البنت غلافات للدفاتر “البنات ذولا مبعسسات مش ضروري الغلافات” ..

• الولد كل يوم يخرط أبوه قيمة دفاتر وأقلام وشنطة ولوحا وحق الامتحانات ومعانا رحلة وأول ما يوصل المدرسة “من معه قلم زايد؟” .. “شط لي ورقة فاضية..”.

• إذا حب الولد يتزوج فهو لسه صغير ولازم يكمل دراسته.

• إذا رفضت البنت الزواج لأنها صغيرة وتشتي تكمل تعليمها فالزواج في الصغر كالنقش في الحجر والدراسة مش ضروري ..

• إذا الولد ما أعجبته عروسته “طلقها ونزوجك غيرها أحسب الزواجة الأولى غلطة مطبعية”.

• إذا البنت لم تتقبل عريسها فأبوها سيطلق أمها من تحت رأسها، و”ما معك إلا هو وإلا الموت” .

• إذا الولد طلق “فالغلط مش فيه وربك رحمة من زوجته، وهو يستاهل أحسن منها “.... الخ.

• إذا البنت تطلقت “فهي زناطة وهي زبطت النعمة برجلها، وتبوقت على زوجها، وما تتطلق إلا وهي تستاهل الطلاق”..

• إذا زوجوا الولد واحدة أكبر منه سنة فقد “ظلموه وزوجوه واحدة من عمر أمه وهو لسه صغير.. وليش ودفوا به هذه الودافة.. وليش ماشافوا له بنت صغيرة؟”..

• إذا زوجوا البنت لواحد بعمر جدها فهو “حظها ونصيبها والرجل ما يعيبه إلا جيبه، واصلاً هو لسه صغير يا دوب، عاصر المماليك والأتراك والأئمة ..” .

• إذا الولد جنن فبزوه وعالجوه وسفروه ولا تزعلوه ..

• إذا البنت جاتها حالة نفسية غلقوا عليها الغرفة وأوبهوا لها لا تخرج ولا أحد يدري بمرضها والله يعزها بعزه وإلا يبزها ( والعياذ بالله).

• إذا الولد أذنب ودخل السجن فالسجن للرجال .

• إذا البنت انظلمت زوراً وبهتاناً وحققوا معها وثبت براءتها فذلك “عار أبدي” ، و”بطن الأرض خير لها من ظاهرها” ، و”مابش نار من غير رماد”، و”ما يحققوا معها إلا وهي مذنبة” ..

• إذا الولد طالب بحقه من ميراث أبيه في المحكمة فهو “أحمر عين ما يفلت حقه”.

• إذا البنت طالبت بحقها من الإرث في المحكمة “فهي قليلة حياء وكيف تشتكي بأخوتها؟ وكيف تخرج أسرار العائلة إلى المحكمة ؟ و.... الخ. “.

ghurab77@gmail.com

 
في الإثنين 05 سبتمبر-أيلول 2011 08:40:50 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=