زفاف أسطوري لبنت الوليد بن طلال
مأرب برس
مأرب برس

أقام الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال صاحب شركات روتانا حفلاً في فندق جورج سانك الذي يملكه في باريس لابنته الأميرة ريم لتوديع حياة العزوبية، وقرر الامير الوليد بن طلال، اقامة احتفالات ضخمة تشبه زواج الأمراء في أساطير ألف ليلة وليلة، ولمدة خمسة أيام، وسيدعو إليها امراءالعالم، بما يشكل عرساً تاريخياً غير مسبوق يشبه ما يقيمه كبار الناس مثل زفاف ولي العهد البريطاني تشارلز علي الراحلة ديانا سبنسر.

وقرر ايضا الامير الوليد بن طلال، ان تتزامن احتفالات زفاف ابنته الاميرة ريم، مع احتفالات عي د الحب "فالنتاين"، والذي يبدأ في الرابع عشر من شباط من كل عام، وقررت اسرة العروس اقامة خمس ليال تدق بها الطبول، وتقرع الصاجات، ويغني "100" مطرب ومطربة من المنتسبين لشركة روتانا التي يملكها الأمير الوليد بن طلال.

كما سوف يغني "40" من مطربي ومطربات روتانا أوبريت جماعياً للعروس، وسيشارك "40" آخرون في إحياء الحفلات الخمس، بينما سجل "20" مطرباً ومطربة أغاني فردية للعروس ومنهم من قام بتصوير فيديو كليب خاص مع أغنية تحبها العروس كهدية لها.

وقد تقام الاحتفالات في أكثر من دولة بالعالم، وسيتوافر الطعام السعودي والخليجي في قائمة الاطعمة، كما زاد من كرم الأمير بأن طلب قائمة الاطعمة المختلفة والمنوعة من فندقه جورج سانت بباريس وستنقل الطائرات يومياً طعاماً طازجاً إلي السعودية.

ومن المطربين الذين سيحيون حفلات الزفاف كاظم الساهر الذي سيغني في الليلة الأولي، والمطربة نجوي كرم بالإضافة إلي عاصي الحلاني، ووائل كفوري، ومن مصر حكيم ومحمد فؤاد وخالد عجاج.

بينما اعتذر عمرو دياب عن المشاركة سواء بالغناء أو أرسال فيديو هدية للعروس، لأنه "زعلان أوي من روتانا" لأنها ما بتهتمش بالدعاية والإعلان لألبوماته، وهو سيقوم بتقديم آخر البوم غنائي لروتانا ثم... لن يجدد عقده معها، وقد يعود إلي عالم الفن لمحسن جابر أو غود نيوز للإعلامي عماد الدين أديب.

أما من مطربي الخليج فعلي رأسهم محمد عبده وحسين الجسمي وعبد المجيد عبدالله، وقد تكون أحلام ونوال وعبدالله رويشد ونبيل شعيل واعتذر راشد الماجد وما زالت الدعوات تسير ببطء لبقية المنتسبين لشركة روتانا.

الوليد بن طلال احتفل قبل ثلاثة أعوام بزواج نجله البكر طلال بن الوليد في اجواء اسطورية ايضاً في المملكة العربية السعودية، أما زواج ابنته فسيكون غير شكل، فهي كما يقول المثل "آخر العنقود سكر... معقود ".

 

 
في الأربعاء 31 يناير-كانون الثاني 2007 07:52:01 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.net/articles.php?id=