على نوري
هاشمي رفسنجاني: ثعلب الشرق الأوسط وملك الفستق
على نوري
نشر منذ : 10 سنوات و 10 أشهر و 7 أيام | الخميس 11 يناير-كانون الثاني 2007 10:55 ص

مأرب برس – واشنطن – خاص

فتح بيوت العفاف " زواج " المتعة لشباب الجامعات وخدع الأمريكان ولم يفتح لهم سفارة حسب اتفاقه معهم و يعتبره الإيرانيون انه تحفه عتيقة بسبب شكله المثير وسياسته الذكية .

وله نفوذ كبير في مؤسسات ألدوله وله أيادي كثيرة في الجيش والحكومة , وهو من أسس فيلق بدر العراقي بقياده محمد باقر الحكيم داخل الأراضي الايرانيه وكان عدده يزيد الـ40 الف ودربهم لمحاربة صدام.

وهو هو من دعم ارمينيا المسيحيه بالمال والسلاح ضد جمهورية أذربيجان الشيعية الاسلاميه بسب
ب علاقتها مع إسرائيل وأمريكا وبسبب الصراع علي النفط في بحر قزوين بين تلك الدول .

الشيخ هاشمي رفسنجاني كما يصفه المحللون السياسيون بأنه اخطر رجل في الشرق الأوسط ويلقبونه بثعلب الشرق الأوسط , وهو من مواليد قرية بهرمان بوق تابعه لمدينة رفسنجان و"بهرمان" تعني الياقوت الأحمر وكان والده يحظى بثقة الناس والدته كانت لها خبره في الإعشاب الطبية وكان لهم مزارع كبيرة وواسعة.

الشيخ هاشمي منذ عنفوان شبابه انشغل بالعلوم الحوزويه في مجال العلوم ألدينيه وعمره 14 عاما وانتقل إلي قم ألمقدسه للدراسة هناك مع ابن عمه وكان عليه ضغوطات من النظام الشاهنشاهي البهلوي ونال درجة الاجتهاد في العلوم الحوزويه وعمره الان يتعدى الـ75 عاما , وقد شارك في ألثوره الايرانيه ودعمها بالمال وسجن عدة مرات في زنازين الشاه وله فعاليات كثيرة قبل ألثوره خاصة في المجال الديني والثقافي منها :

_القاء الخطب والمحاضرات في كثير من المحافل ضد نظام الشاه

-أسس مكتب للتشيع

-ترجم كتاب قدر فلسطين

_ألف كتاب أمير كبير احد المقاتلين ضد الاستعمار

_ الف كتاب تفسير الهدايه

- نشر عده مقالات

وعند انتظار الثوره الاسلامه شارك بفعاليه كبيره فيها وتربع علي عده مناصب__

كان احد اعضاء الحزب الجمهوري

ورئيس وزاره الدوله.

رئيس مجلس الشوري الاسلامي.

امام جمعه مؤقت طهران.

نائب كل القوات المسلحه.

نايب مجلس الخبراء.

رئيس الجمهوريه لفتره واحده.

رئيس شوري الثوره.

رئيس مصلحة تشخيص النظام.

يعتبر هاشمي رفسنجاني شخصيه ليبرالية إسلامية وباني اقتصاد إيران ويعتبر من اثري رجلات ايران ولديه بنوك تجاريه ومؤسسات اقتصاديه ومحلات وشركات ويلقب بملك الفستق كونه اكبر مصدر للفستق في الشرق الأوسط .

معروف بالذكاء والغموض والهدوء الشديد يحتار فيه السياسيون.

وهو سياسي محنك وغامض هو من أسس ألخطه العشرينية ألاقتصاديه لإيران ووعد الشعب انهم سيرتاحون بعدها وهو من قام ببناء المصانع الثقيلة في ايران.

 هو من أسس حزب الله ودعم الإمام موسي الصدر في لبنان وسحب حزب الله من حركة أمل الشيوعية ألقوميه وأسس حزب إسلامي اسمه حزب الله في لبنان واحضر مقاتلين من لبنان من حزب الله لقتال العراقيين آنذاك ومن اشتري صفقه السلاح الإسرائيلية لإيران في بداية الحرب العراقية الإيرانية .

وهو من أسس فيلق بدر العراقي بقياده محمد باقر الحكيم داخل الأراضي الايرانيه وكان عدده يزيد الـ40 الف ودربهم لمحاربة صدام.

وعندما أعلن صدام وطلب إيقاف إطلاق النار عام 1982 م رفض رفسنجاني تلك المبادرة لأنه كان يعلم لو ان الحرب توقفت سوف تسقط الثوره عاجلا آنذاك واقنع الامام الخميني بعدم ايقاف الحرب لأنه استدل انه بدوام الحرب تدوم ألثوره والناس سينشغلون بالحرب لا بالنظام .

وهو الذي طلب من الأمريكان عام 88 م وقف إطلاق الحرب الإيرانية العراقية عندما أنهكتهم مقابل ان يفتحوا سفارة للأمريكان في طهران وإرجاع العلاقة كما كانت وافقوا الأمريكان وطلبوا من صدام إيقاف الحرب فتوقفت وخدع الأمريكان ولم يفتح لهم سفارة ولم ترجع العلاقة وكذلك هو من دعم أرمينيا المسيحية بالمال والسلاح ضد جمهورية أذربيجان الشيعية الاسلاميه بسبب علاقتها مع إسرائيل وأمريكا وبسبب الصراع علي النفط في بحر قزوين بين تلك الدول .

 ولقد انهزم عده مرات في الانتخابات ألبرلمانيه والرئاسية وانتخابات مجلس الخبراء ومازال يصمم ان يرشح نفسه للرئاسة ويعتبر مخطط سياسة إيران وله نفوذ كبير في مؤسسات ألدوله وله أيادي كثيرة في الجيش والحكومة وكما يعتبره الإيرانيون انه تحفه عتيقة بسبب شكله المثير وسياسته الذكيه وفي دورة رئاسته طلب من البرلمان فتح بيوت العفاف او زواج المتعه لشباب الجامعات لذلك يحبونه كثير من الشباب وهو أول فتح ايران علي العالم قبل خاتمي و أوجد الحريات في إيران ويقنعهم بأن الإسلام احلي شيء وكما يتمتع بمحبوبين خاصة عند طبقة الرأسماليين والاثرياء ففي الانتخابات الأخير ه حصل علي أكثر الأصوات من بقية المرشحين للرئاسة من شمال طهران حيث يسكنها الأثرياء ولعب دورا كبيرا في حرب العراق وأفغانستان حيث قدم تعاون كبير للأمريكان إثناء حربهم علي الإرهاب ونظام البعث .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 5
    • 1) » مالم يذكر الكاتب عن رفسنجاني
      مراقب لم يتطرق الكاتب الى معلومه مهمه جدا عن الشيخ رفسنجاني وهي ما حدث عندما كان رئيسا لايران وزار المدينه المنوره وكان يوم جمعه عندما وقف أمام قبر الرسول (ص) وابوبكر وعمر وقام بالبصق واللعن على قبري صاحبي الرسول (ص) وخليفتيه(رضي الله عنهم وعن جميع صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم) مما اضطر إمام الحرم المدني الشيخ الحذيفي لتناول الموضوع في الخطبه وانسحب رفسنجاني ولم يكمل الصلاة وادى ذلك الى حصول توتر في حينها في العلاقات بيت ايران والسعوديه ترتب عليه إعفاء الشيخ الحذيفي من الخطابه والموضوع تناولته وسائل الاعلام في حينه وموجود على شبكة الانترنت لمن يريد التاكد وهذا حدث من رفسنجاني الذي يمثل الجناح الليبرالي او المعتدل كما ورد في المقال فمابالك بمن يسموا المحافظين في إيران
      اسال الله لنا وللجميع الهدايه
      10 سنوات و 10 أشهر و 7 أيام    
    • 2) » رفسنجاني رجل دين
      عبدالرحمن عبدالله علي الزايدي اولا ان هاشمي رفسنجاني رجل دين ايراني ومتعلم وليس فيه شي من هذا الذي ذكرتوا فعليكم مراجعت المصادر سوى من واشنطن او من اي مكان اخر ومعروف رفسنجاني انه رجل معادي لأمريكاء واسرائيل وكذب من يقول انه بصق على قبر الصحابه كل هذا خزعبلات وانصحكم من جرح مشاعر الاخرين لكي يحترموا مشاعركم
      10 سنوات و 10 أشهر و 5 أيام    
    • 3) » ثعالب
      حمد كما قال الدكتور فيصل القاسم:
      كم كنا مغفلين في نظرتنا إلى إيران، فقد كان الساسة الإيرانيون، بالنسبة للكثير منا، رمزاً للتعقل، والحكمة، والدهاء، والانضباط، وهدوء الأعصاب، وقبل كل شيء، للتروي، والتأني، وعدم الاندفاع إلى تصرفات طائشة غير محسوبة، خاصة وأنهم مخترعو الشطرنج، لعبة الأذكياء والدهاة والمخططين الاستراتيجيين. فقد عُرف عن النفسية الفارسية أنها مجبولة على طول الأناة، كما هو واضح لدى صانعي السجاد العجمي الشهير، فهم شديدو الصبر وطويلو البال، بحيث يتنظرون سنيناً وسنيناً، ولا يملــّون، كي ينسجوا، بالخيط والإبرة، سجادة عجمية رائعة مليئة بالزخارف والتفاصيل الدقيقة والألوان والأشكال الساحرة والبديعة، بينما يميل العرب إلى الملل بسرعة. لكن لا أدري أين تبخرت كل تلك الصفات الشطرنجية التاريخية فجأة في السياسة الإيرانية عندما باركت المؤسسة الحاكمة في طهران فعلة أزلامها في العراق بإعدام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في أول أيام عيد الأضحى المبارك، والتمثيل بجثته، وسبه وشتمه بعبارات قذرة، وهو على حبل المشنقه، بينما كان صدام نفسه قد أوعز لوسائل الإعلام العراقية بعد موت الخميني بأن تستخدم عبارة "رحمة الله عليه".
      لم يصدّق المعجبون بالحنكة الإيرانية تلك الهفوة القاتلة لدى الساسة الإيرانيين وأتباعهم، فربما يغفر البعض لإيران تحرقها لرؤية صدام حسين مشنوقاً كنوع من الثأر والانتقام، لا سيما وأنها قاتلته لمدة ثمانية أعوام طوال تكبدت خلالها مئات الألوف من الأرواح والخسائر الجسيمة. لكن لا شك أنها، كونها تحكم قبضتها على أتباعها من آل الحكيم والمالكي والصدر والجعفري المتحكمين برقبة العراق الجريح، كان بإمكانها أن تختار توقيتاً آخر أكثر حكمة وأقل ضرراً عليها وعلى المسلمين عامة، للاقتصاص من خصمها القديم، لا أن تقترف فعلة شنعاء لن يغفرها لها العرب، لا بل السنة أجمعون، لعشرات السنين بأن تشنقه في يوم مقدس بالنسبة للسواد الأعظم من المسلمين.
      10 سنوات و 10 أشهر و 4 أيام    
    • 4) » الخطر الأكبر
      حمد بن عيسى لا يختلف إثنان فى إن إسرائيل وأمريكا أعداء للعرب وللمسلمين ولكن قد يختلف الكثيريين حول عداء إيران للعرب فهل صحيح مايروجه البعض من أن إيران أخطر على العرب من إسرائيل ..؟
      الإجابه .. حسب ما تظهره السياسه الإيرانيه وتتغلف به فايران دولة إسلاميه صديقه للعرب شديدة العداء لأسرائيل وهذا للأسف مايعتقده البعض لكن الحقيقه عكس ذالك تماما فإيران دولة شديدة الحقد على العرب وأقصد عرب الجزيره العربيه لأنهم فى نضر إيران من قضوا على الإمبراطوريه الفارسيه إيران على إستعداد للتعايش مع إسرائيل جنب إلى جنب إن إقتضت الضروره ومدت إيران حدودها لتتاخم حدود إسرائيل وهذا ليس مستبعد فايران تسيطر على جزء من العراق وتتدخل بشكل غير سافر فى السياسه السوريه إيران دوله مارقه لا عهدلها ولا مواثيق فقد غدرت بالعراق إبان حرب الخليج ونكثت كل الإتفاقيات المبرمه معه ونهبت طائراته بخدعه دنيه وإسلوب رخيص لا يستعمله إلا وضيع ,, وأكبر دليل على عظم خطر إيران ماشهدته اليمن قبل سنوات من صراع مع الحوثيين المدعومين من قبل إيران لخلق فيلق إيرانى على غرار حزب الله فى لبنان عملاء إيران يفضلوا الولاء لايران أكثر من ولاءهم لبلدانهم وهذا مشاهد وملموس ..وأخيرا أقول أن الوحده اليمنيه ترسخت ولم يعد هناك خطر داخلى يتهددها لكن عاد الخطر هذا من الخارج وتحديدا من إيران إيران تدعم شخصيات وأحزاب لنشر التشيع الصفوى وترويج تجارة سب الصحابه وزوجة رسول الله وهذا من شانه خلق توتر وإحتقان بين أهل السنه والذى يشكل 80فى المائه وزيود معتدلين بنسبه 17فى المائه وساده ومتعاطفين معهم بنسبة 3 فى المئه هم فعلا قليل لكن خطرهم كبير لاسيما أن أحكمت إيران قبضتها على العراق وتغلغلت فى الجزيره عبر عملاء مدفوعى الأجر مسبقا ولكن نقول للأيرانيين وعملاءهم الوحده خط أحمــــــــــــر
      10 سنوات و 10 أشهر و 4 أيام    
    • 5) » الحقد الدفين!!!
      ابو ؟؟؟؟؟ انا في رايي الخاص ان ايران افضل لكم ايها العرب من اسرائيل وامريكا ولانسيطيع ان نتهم ايران بما قلتموه لان ايران هي اكبر داعمة للحركات الاسلامية في المنطقة سوئاً في فلسطين او غيرها فكيف نقول انها عميلة لاسرائيل لايمكن الموافقة نرجو من كل كاتب انيعرف كيف يفرق بيت الاضاد والتناقض وان يكون مخلصا لله في ما يتقله للناس ولايتبع هوا نفسه والاغراضيان الطائفية لانا مطالبين بقول الحق
      اما ان ايران تحقد على العرب فكيف لايكون
      ذلك ونحن نلاحظ ان العرب مع جميع دول العالم قامت ضدها في حرب الثمان السنوات اليس الاول بهم انهم كنوا يقفون معها او على الاقل يعملون صلح بينها والعراق اوليس ايران مسلمين اهنك منصف ينكر هذه الحقيقة لكنهم وقفو مع امريكا والا حد الان نلاحظ ان العدو الاول الذي يقف امام ايران هم العرب ايران تدعوهم لمعادة امريك واسرائيل وهم يقفون ضدها في الحقية ان لايران الحرية المطلقة في نصرفاتها ولاتوجد اي يد خلف الستار تسيرها بينما الطرف المقبل يسيرون من قبل الاسياد فيا له من عار علينا ايها العرب اي ذل قد وصلنه واي مهابه تحملناها من اليهود الذين يقول الله عنهم في القران انهم اشد الناس ذلا
      كفانا فخرن (((استنادا الى كلامكم السابق)))ان ايران هيا موسسة وداعمة حزب الله في لبنان هذا الحزب الذي رفع راس كل مسلم حر عاليا واذل اعدا اللع اليهود...والسلام
      نرجو النشر ولكم الشكر.
      10 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية