فارس الشعري
متى ستتحرر بقية الشعوب...من ديكتاتورية العصر!!!
فارس الشعري
نشر منذ : 6 سنوات و 10 أشهر و 23 يوماً | الأحد 23 يناير-كانون الثاني 2011 08:45 م

إنها لا نسائم الحرية ،تأتينا من تونس الأبية ،تونس المستعصية ،تونس التي أبت ألا ترع لطاغية ،حقاً كم أنتم أحرار،كم أنتم كبار ،كم أنتم أبطال،لقد رسمت للعالم لوحه التحدي والصمود ،وعزم الإباء والفداء ،لقد أرسلتم للعالم أجمع ،وللشعوب العربية ،على وجه الخصوص،كيف أن الشعب إذا أراد الحياة ،فلابد أن يستجيب القدر،حقاً إنها أكثر من رسالة ،وأكثر من إشارة ،لمن لم يتعظ ويعتبر ،كيف أنهم أمام إرادة الشعب لاشي يذكر،فهنيئاً لكم الحرية والاستقلال، وعقبى لبقية الشعوب العربية ،الشعوب النائمة ،التي لم تفيق من غيبوبتها بعد ،نعم لا أدري متى ستنهض؟ ومتى ستفيق من نومها؟

إنهاء الحرية يا من تتمنوها ،في الأحلام ، أعلموا أنكم لن تنالوا حريتكم في هذا العالم أبداَ إلا حين تستطيعوا أن تقهروا حريتكم الداخلية وأن تتغلبوا عليها .

فيجب علينا أن نوجد حياه غير الحياة التي نعيشها اليوم ،نريد حياة إنتاج وعمل ،لا بطالة وكسل،حياة جد لا هزل ،حياة عدل ومساواة ،حياة إسرار لا استرخاء 

إن إيمان الناس بعدم إمكانية قيام حكم عادل يعطي انطباعا ،بأن الديمقراطية نظام عاجز ،عن الكشف بالفساد والمفسدين وعلى معاقبتهم ،ومحاسبتهم ،والأصح هو أن الإنسان يكون بمقدوره في ضل أي نظام آخر ،كيفما كان نوعه ، أن يصدع بالتنديد ضد هذه الأعمال المرتكبة بحق الشعب

كما ينبغي لنا ،بأن نطالب الحكومة ببذل أقصى ما في وسعها، لخدمة الشعب ومصالحة ، وتحقيق الأمن والاستقرار ،والعدل والمساواة ،ومحاربة الفقر والبطالة ،كما ينبغي لها بأن تضع نفسها في خدمة الصالح العام ،الذي هو ليس بالمطلق، حصيلة لأشخاص فردية ، وإنما هو المصلحة العامة للأمة ،

كما ينبغي علينا أن نؤسس بكل ما أوتينا من قوة وطاقة ، نمط للحياة ،ومستقبل أفضل ،تتوارثه الأجيال ،وبيئة ملائمة ،يستقر فيها الجميع ،

إن الحكم الديمقراطي ،لا ينبغي أن يسمح بالتعددية فحسب ، وإنما علية أن يشجع الجميع ،وان يطالب بممارستها ،بكل حرية ودون قيود ،لأن ذلك الحكم بحاجة إلى المجتمع ،حتى يتسنى له أن يكون وأن يوجد ،وكلما انعدم ذلك الحضور الحيوي ،سقط المجتمع في كونه مجرد كيان أو أداة لحشد الجماهير ضمن نمط واحد.

إذ أنة لا يمكن أن نماثل بكل بساطة ،بين الديمقراطية ، والحرية ،ذلك لأن الذين يبحثون عن الحرية كثيرون ،كما أن الذين يشكون منها ،هم بالفعل كذلك ، وإذا ما قارنا بين حالها اليوم وبين ما كانت علية في العصور المنصرمة، فإننا سنلاحظ بأن لا فرق بينهما تماما.

ثم إن المجتمعات العربية تحديدا، لتعلم بيقين أن الحكومات الرسمية ، تمارس ضدها كل الأساليب، والإشكاليات، المتمثلة باستعباد الشعوب وضعفها ،

فإذا بقينا على هذا الحال ،مكتوفي الأيدي ، فإننا بلا شك ، سنكون متواطئين ،مع هذا النظام ،إن لم أقل مشجعين له،إن هذه الأنظمة وبلا شك ،شرعت لموت الناس ،واستعبادهم ،وبدون إحساس إننا لفي حاجة ماسة لأن ندافع عن حريتنا ،وعن حياتنا الكريمة حتى لا نفقدها في يوم من الأيام ثم نندم على ذلك

أن الحرية والاستقلال لا تأتي من فراغ وإنما هي بحاجة إلى تضحيات كبيرة ،من أبنائها ونضال مستمر ،ومسؤولية ملقاة على كل كاهل هؤلاء الرجال والنساء ،والذين هم متخصصون في وسائل الإعلام المختلفة (صحافة ،إذاعة، تلفزيون )

انه لفعل بطولي حقيقي ،لو أن مشاعر الرحمة والشفقة ،التي نحس بها إزاء معاناة وآلام الآخرين ،تحولت إلى مشاعر وأحاسيس صادقة عن يقين وثبات ،وعزم وإسرار،للخروج بالناس من هذا العالم ألا غجر.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 8
    • 1) » محرر اليمن
      مطلع نقول للنظام الحاكم اليوم إلا كماقال فؤاد الحميري
      (يادولتناء نحن الدولة....مش قول الظالم مش قولة
      ونقول لة ...أيظاًخطوة خطوة للأمام..لاخطوة نحو الإمام
      على كلاًأشكرالكاتب على ماكتب ونتمنى لة التوفيق في المستقبل القادم.............
      شخص أعجب بالمقال
      6 سنوات و 10 أشهر و 22 يوماً    
    • 2) » الشعب اليمني
      سامي غالب ياحبيبي يافارس الشعوب العربية اليوم ...بحاجة إلى إنقراظ لاحتى تصحي من نومهاء
      والمثل يقول:التجربة أكبر دليل لاكن من تحاكي أصنام عبيد!!!!!!!!!!!!
      6 سنوات و 10 أشهر و 22 يوماً    
    • 3) » الشعب اليمني
      محمد على الشعوب العربية لن تتررإلا إذا أزالت الخوف منهاء ..وعلمت أن بمقدوالشعوب أن تتحرر إن هي أرادت الحرية والإستقلال
      6 سنوات و 10 أشهر و 22 يوماً    
    • 4) » اليمن الحر
      حذيفة الشرفي اليوم أخي فارس أطلقناء كرمان
      وغداً...........نطلق الأوطان
      بإذن اللة وستتحرربقية الشعوب من الذل التي هي فيهاء..........
      6 سنوات و 10 أشهر و 22 يوماً    
    • 5) » الشعووووووووب
      يوسف عجلان الشعووووووووب لن يموتو .. والمستضعفين لهم يوم لينهظوا على ما هم فيه عشاق الحسين
      6 سنوات و 10 أشهر و 21 يوماً    
    • 6) » كلام جميل
      محمد عبادي إنهاء الحرية يا من تتمنوها ،في الأحلام ، أعلموا أنكم لن تنالوا حريتكم في هذا العالم أبداَ إلا حين تستطيعوا أن تقهروا حريتكم الداخلية وأن تتغلبوا عليها...........كلام جميل أخي فارس ألف شكر على هذا المقال.........
      6 سنوات و 10 أشهر و 21 يوماً    
    • 7) » قريبا
      محمد السامعي عندما ينتهي الاصنام المحنطة ستتحرر الدول العربية
      6 سنوات و 10 أشهر و 21 يوماً    
    • 8) » نسائم الحرية ورياح التغيير قادمة
      محمد عبادي بإذن الله وبعونه
      سيتحرر هذا الشعب المغلوب على امره
      وسيأتي اليوم الذي يأخذ فيه شعبنا حقه من غاصبيه
      وسيحاسب كل من ارتكب خطأَ في حقه.

      وان غدا لناظره قريب

      "رب انصرنا على القوم الظالمين"
      6 سنوات و 10 أشهر و 20 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية