جمال حُميد
عابثون بالوطن.. حالمون بالسلطة
جمال حُميد
نشر منذ : 6 سنوات و 11 شهراً و 14 يوماً | الأحد 05 ديسمبر-كانون الأول 2010 11:14 ص

دائما ما يثبت لنا الشرفاء من أبناء الشعب اليمني أنه لا يمكن لأحد ان يمزقهم وان يزعزع أمنهم او استقرارهم في ظل توحدهم وظهور معدنهم الأصيل عند الشدائد كشعب موحد وعظيم يقهر الاعداء والحاقدين واللئام والمتامرين ويرد كيدهم في نحورهم ليخرس السنتهم وكذبهم.

إن العابثون بوطننا مهما تطاولوا ومهما حاولوا العبث بهذا الوطن فإن المواطنين الشرفاء وبجانبهم أبناء القوات المسحلة والأمن مدافعين ومقدمين أنفسهم فداء لهذا الوطن والدفاع عن الامن والاستقرار والوحدة والحرية والديمقراطية والتنمية.

إن العابثون بهذا الوطن هم قلة قليلة ولا يمكن لهم ان يحدثوا أي شي في ظل يقظة الدولة ورجالها وعلى رأسهم فخامة الرئيس علي عبدالله صالح ـ رئيس الجمهورية الذي بحكمته وحنكة سياسته قادرون على الصمود في وجه كل الهجمات والتحديات والمتآمرين على الوطن والأخطار الداخلية والخارجية.

فالرئيس علي عبدالله صالح والشرفاء من ابناء الوطن والقوات المسحلة والأمن يدافعون عن قضيتنا الوطنية يذودون عنها في كل حين ضد الخارجين عن النظام والقانون ويخرجونهم خائبين كونهم يبحثون وراء قضايا وهمية تعبر عن مصالهم الشخصية وخيانتهم لوطنهم وتآمرهم على وحدة الوطن ويمن الـ22 من مايو وهذا أمر أصبح الجميع يعيه ويقف سداً منيعاً أمامهم وأمام مخططاتهم الخبيثة.

إنهم يحلمون بالعودة إلى السلطة بعد أن خرجوا خائبين مذعورين من يمن الـ22 من مايو وهم يجرون ورائهم الخزي والعار جراء حقدهم وأعمالهم الغير مشروعه والتي ارتكبوا من خلالها المجازر البشرية والمقابر الجماعية والتي خلفت الأيتام والأرامل ونهبوا الممتلكات العامة والخاصه وعملوا على تغليب مصالحهم الشخصية على المصالح الوطنية .

إننا اليوم نعيش في وطن الـ22 من مايو وطن الأمن والإستقرار والطمأنينة والحرية والديمقراطية والتنمية والمنجزات التنموية والثقافية في ظل رعاية وحكم رشيد من قبل قائد وربان سفينة الوطن فخامة الرئيس علي عبدالله صالح.

وما نجاح استضافة بطولة خليجي 20 لخير دليل على توحد اليمن وابنائه الشرفاء ضد كل من شكك بالعمل القائم ونادى بتعطيل سير البطولة بزعزعة الأمن والإستقرار والعمل على الإضرار بالوطن والمواطنين.

إن من يحلمون بعودة الزمن للوراء إنما هم واهمون بفعل خيبة أملهم التي وقف الشعب اليمني بأجمعه ليقول لا للأرهاب .. لا لتمزيق الوطن .. لا للمصالح الشخصية .. وقال نعم للوطن . نعم ليمن الـ 22 من مايو ـ نعم للوحدة اليمنية .. ولتكن مزابل التاريخ نهاية كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار البلاد.

اخيراً

لن يتحقق شيء للحالمين بالعودة للسلطة والعابثين بالوطن في ظل وجود الوعي التام لدى الشعب اليمني ومعرفته بحقيقة الخونة المطلخه أيديهم بالدماء ابان تقلدهم للسلطه فيما مضى، وسيظل اليمن واحداً بقوة وحدة ابنائه من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب ولن تستطيع أي يد عابثة أن تعود بعجلة الزمن للوراء مهما استخدموا الوسائل المختلفه للإضرار بالوطن .

gammalko@hotmail.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 8
    • 1) » برفع مستوي الوعي
      ابو جراح عاش اليمن الواحد آمنا مستقرا:
      الوحدة، الديمقراطية،التداول السلمي للسلطة ،الدستور والقانون منجزات استراتيجية لليمن اتت عبر دماء الشهداء وتضحياتهم في عموم الوطن اليمني . ومن اجل الحفاظ عليها وجب علي كل مخلص الحفاظ عليها لان الحفاظ عليها اصعب من تحقيقها ومن اجل الحفاظ عليها علينا المل بإحلاص كل فرد في موقعه: المدرس في مدستة الفلاح في مزرعتةوالجندي في موقعة والشرطي ورجل الامن ولتاجر كل في مقر عمله يعمل بإخلاص لله وبضمير حي وبتجرد من المصالح الشخصية والحزبية وبعيدا عن التعصبات المذهبية الو المناطقية اوالحزبية واذا كان شعارنا هو الولاء لله والوطن والثورة والوحدة حينئذ فقط سنكون قد وفينا للشهداء والمخلصين وسنكون قادرين على بناء اليمن الجديد دولة النظام والقانون وسيحسر المتمصلحون والمستفيدون من تضحيات غيرهم
      مطلوب منا فقط الارتقاء بمستوى وعينا ورؤية المور وتشخيص القضايا عن علم وبصيرة
      6 سنوات و 11 شهراً و 14 يوماً    
    • 2) » بوركت ايها الشاب
      Yemenia بوركت ايها الشاب المخلص لوطنك وكثر الله من امثالك شوقتني للعوده الى وطني لكي اكون من ابناء اليمن الشرفاء
      6 سنوات و 11 شهراً و 14 يوماً    
    • 3) » فارح بنفسه
      أبو عمر الأخ/ جمال هو يريد أن يحتل بمقالته هذه أي مكانة أو شهرة ولكن أمله وعمله ليس لله فهو لن يجني أي ثمرة من كلامه هذا، ومن عبث بالشعب هي السلطة اليقظة على حد قوله ولكنها يقظة في الفساد وفي النهب أما من حكمو اليمن فهم أحرار منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وسيعود الحكم لأهله رغم أنفك أيها المجال الجبان
      6 سنوات و 11 شهراً و 14 يوماً    
    • 4)
      قارىء اراك امام كل هذا الابتذال ايها الفتى . المشوار طويل ماذا بمكن ان تبديه مستقبلا؟؟؟ مو اشتقول يابن العم؟؟؟
      6 سنوات و 11 شهراً و 14 يوماً    
    • 5) » مالكم شي
      مار مالكم شي في السياسة والكياسة متمرسين اومتمترسين لاباس كلشي تمام ولاكن
      6 سنوات و 11 شهراً و 14 يوماً    
    • 6) » مقال فاشل
      متفرج على النهاية كاتب فاشل مهما عملة ودقية على وتر الوطنية مكشوفة العبتك ومبتغاك اما الوطنية هى منك برا التركها لاهلها يابوق السلطة المتخلفه..
      6 سنوات و 11 شهراً و 13 يوماً    
    • 7) » إبدأ بنفسك
      مدهش الخيران يا شيخ أنت لست صحفي ولا تمير بين الإسم والفعل ولأنك كتبت موضوعين في صحف الحزب الحاكم صدقت نفسك بأنك خبير ووطني من العيار الثقيل مع أن أبسط مقومات الكاتب أن يعرف أن اسم إن منصوب فبدلاً من أن تكتب نعلم قواعد الكتابة والنحو حتى تحترم أما ما تهذر به من أقوال فحتى من يقرؤها من حزبك الحاكم يعرف بأنك تغالط نفسك وبأن هذه المواضيع التي تتحدثون عنها من سب وشتم وتخوين للآخرين إنما تتكسبون بها وتريدون القفز إلى السلطة من باب واسع فالخير والشر لا يحتاجان إلى معرف وحب الوطن ليس بالكلام بل بالفعال فهل ما نعانيه من فاقة وحرمان وقلة خدمات ونهب للأموال والأراضي والممتلكات هو الوطنية أيها الكاتب دعك من المعارضة وتحدث عن الفاسدين في حزبك انتقد تصرفاتهم التي هي السبب في كل ما وصل إليه البلد من تقهقر إلى الوراء عند ذلك سوف تحس بأنك تغير الواقع إلى الأفضل أما المدح فقد حول بلدان عامرة إلى أنقاض وأطلال
      6 سنوات و 11 شهراً و 13 يوماً    
    • 8) » اللهم لاشماته
      الكربي ننا اليوم نعيش في وطن الـ22 من مايو وطن الأمن والإستقرار والطمأنينة والحرية والديمقراطية والتنمية والمنجزات التنموية والثقافية في ظل رعاية وحكم رشيد من قبل قائد وربان سفينة الوطن فخامة الرئيس علي عبدالله صالح
      قلدكم الله قد شفتم نفاق اكثر من هذا ؟؟اين عايش هذا الشخص ؟؟امن؟؟استقرار؟؟؟حرية؟؟تنموية؟؟ديموقراطية؟؟ثقافية؟؟؟؟ان اكبر دليل على تخلفنا هي كتاباتك ايها الاحمق
      6 سنوات و 11 شهراً و 10 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية