جمال حُميد
المشترك يُغرد خارج الوطن!!
جمال حُميد
نشر منذ : 7 سنوات و 3 أشهر و 18 يوماً | الثلاثاء 29 يونيو-حزيران 2010 08:26 م

دائما ما يتحفنا أحزاب اللقاء المشترك بأفعالهم التي تدل على حقيقة أمرهم المتعلق في عدم تمكنهم من تقديم أي رؤية سياسية واضحة تمكنهم من كسب ثقة الشعب والدخول في حوار سياسي حقيقي يسمح لهم من خلاله أن يقدم مصلحة الوطن عن مصالحهم الشخصية.

ولعل الطريقة التي استخدمها أحزاب اللقاء المشترك وتقديمهم بكشف يضم قائمة من المحتجزين إلى ممثل الاتحاد الأوربي بصنعاء فإنه خير دليل على تغريد اللقاء المشترك وأحزابه إلى خارج الوطن ومحاولة إدخال الأجانب في الشأن الداخلي اليمني في تصرف غير عقلاني ولا سياسي بحت يدل على إمكانية أن تتسلم قيادة اللقاء المشترك لأيٍ من مرتكزات السلطة التي تهم اليمنيين أنفسهم فقط.

فلقد كان الشعب اليمني وبناء على الدعوة الكريمة التي وجهها فخامة الرئيس علي عبدالله صالح عشية الاحتفال بالعيد الوطني العشرين عيد الوحدة بالحوار الوطني والذي دعا فيه كافة الأطياف السياسية للاشتراك بالحوار تحت كنف الوحدة وسقف القانون كانوا ينتظر أن تبادر قيادات اللقاء المشترك وأحزابه إلى تقديم رؤية سياسية حقيقية للدخول الجاد للحوار الوطني وكذا حل لبعض المشاكل السياسية القائمة بين أطراف الحياة السياسية في بلادنا المتمثلين في المعارضة والسلطة عصفت أحزاب اللقاء المشترك لكل ذلك الانتظار وكشفت عن حقيقتها في عدم امتلاكها لأي رؤية وطنية يمكن من خلالها أن تدخل الحوار الوطني وتحل أي أزمة قائمة بين أطراف الحياة السياسة في بلادنا.

فالمشترك تناسى أن ما يحدث في اليمن هو شأن داخلي لا يمكن لأحد التدخل فيه مهما حصل وأن ما يتخذ من قبل السلطة والحزب الحاكم هو احترام وتقدير لأي نوايا حسنة أو جهود تبذل من أي جهة خارجية كانت من أجل تقريب وجهات النظر فقط ليس إلا..

فالمطالب التي تقدم بها اللقاء المشترك لممثل الإتحاد الأوروبي بصنعاء كان الأحرى بهم تقديمها لطاولة الحوار وكذا الجهات المختصة في بلادنا حتى يتم حل المشكلة وليس التوجه للأجنبي ومحاولة حشره في الشأن الداخلي كون ذلك التصرف الأرعن يعتبر أمر معيب قامت به قيادات اللقاء المشترك ولا يمكن القبول به كونه لا يخدم المصلحة الوطنية ولا عملية الحوار الوطني الذي دعا له فخامة الرئيس.

فإذا كان هذا هو تفكير اللقاء المشترك وقياداته وعملهم الحزبي والسياسي في بلادنا وهم في المعارضة ومركز مخول لهم في قيادة جزء من الشعب فكيف بهم إذا نجحوا في حالة نيلهم ثقة الشعب في قيادة البلد ونحن نُعتبر دولة وبلد له شأنه وكيانه الاستقلالي الذي لا يسمح لأي خارجي التدخل فيه.

فإني ولكوني أحد أبناء هذا الشعب أأسف بأن تكون هذه حالة المعارضة في بلادنا وأنه ليُحزنني أن تلجأ المعارضة للخارج في قضية تخص الشأن اليمني الداخلي وهناك طرق داخلية عدة تمكنها من تحقيق مطالبها.

فأي حالة يرثى لها وصلت حال المعارضة وأي تفكير همج يمكن من خلاله ان تفكر وتطالب بحشر الأجنبي في شأن يمني داخلي؟!! سؤال سيجيب عليه الشعب اليمني في الانتخابات النيابية القادمة في حالة رضيت في أن تكون مثل هذه المعارضة هي من تقود البلاد وترضى بأني يكون للخارج سلطة عليه.

اخيراً

الرئيس دعا لحوار وطني تحت سقف الوحدة اليمنية وليس حوار خارجي وعلى أحزاب اللقاء المشترك أن تعي هذا الأمر وتفهم دعوة فخامة رئيس الجمهورية حتى يكون لها المكانة التي يجب أن تكون للمعارضة في بلادنا.

كما على اللقاء المشترك في حالة امتلاكهم لمطالب قانونية وتنم عن المصلحة الوطنية فإن الطرق للوصول إلى الجهات المختصة كثيرة ستمكنها من تحقيق تلك المطالب دون أن تلجأ للخارج ولعل أقصر تلك الطرق هي طاولة الحوار... وكفى!!

gammalko@hotmail.com

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 10
    • 1) » قد ارينا صاحب الرؤية
      ابراهيم بعض من يصلي من اجل بقاء النظام الذي له رؤية سياسية لا يستطيع حتى الاتيان بمفردات من عنده ولكن يردد ما سمع لان الرءيس دايما على حق

      كلمات لها صدى
      اصحاب النظارات السوداء
      ليس لهم اجندة
      التتار
      المتشدقون
      الظلاميين
      اصحاب المصالح الضيقة
      اصحاب المشاريع الخاصة
      ...................الخ

      هذه بعض المصطلحات ربما تسئل عنها عند تستلم الاكراميات احببت ان ازودك بها
      7 سنوات و 3 أشهر و 18 يوماً    
    • 2) » الى جمالكو
      يمنكو الى الاخ الكاتب
      المقال طويل عريض وكان يكفي فقط تكتب الخاتمة افضل من تكرار الخبر نفسه عشر مرات
      ونتمنى ان لا تكثر من التطبيل ، فالطابور طويل
      7 سنوات و 3 أشهر و 18 يوماً    
    • 3) » انت من يغرد خارج السرب
      الاسد الظاهر لي انك انت من يغرد خارج السرب عمرك الان في العشرينات ولم تتعرف على علي عبد الله صالح جيداان دعوته للحوار انما هي مناورة لكي يكسب دعم الخارج وليس صدقا منه وانت تعرف ذلك ولكنك من اصحاب الاقلام المتزلفة الرئيس اليمني يريد حوارامشروطا بان يكون هو المستفيد من نتاج الحوار وليش الوطن فأرجو منك ان تعيد النظر في مقالك وشكرا
      7 سنوات و 3 أشهر و 18 يوماً    
    • 4) » كلامك سليم
      متابع شعورك الصادق تجاه الوطن يعكس تربيتك النبيلة و الطيبة ،،، رحم الله والديك و زاد من أمثالك...نتمنا أن يزول الفساد و النظام الفاشل و التوريث، ولكن ليس بتمزيق الوطن و الإصطياد في المياه العكرة
      7 سنوات و 3 أشهر و 17 يوماً    
    • 5) » هل قرأت المبادرات ام لا
      صفوان النظاري ياحمال أنامتأكد انك لم تقرأ اي من المبادرات الدائمة التي مافتأالمشترك ان يوافينابها في كل أزمةأومحنة تمربهااليمن فمن حوثيين إلى قضية الجنوب وغيرها كثير والمشترك يحاول ان يخرج البلادمن أزمات حزبك المؤتمر يكفينارقاع لعورات المؤتمر ماإن غطينا عورة تكشفت له عورة أخرى لكن ماذاينفع كل المبادرات إذالم تكن هناك اذان تسمع لعقال اليمن ومحبية .من إنسان محب لوطنة
      7 سنوات و 3 أشهر و 17 يوماً    
    • 6) » هل قرأت المبادرات ام لا
      صفوان النظاري وهل ياجمالكو على طول ماحكم حزبك منذ 13سنة وهو متفرد بالسلطة هل تقبل لأي رؤية تقدم بها المشترك أو اي من رجالات الوطن الحقيقيين والمخلصين ولماذا خرج الشركاء من الحكم إلا بسبب عدم تقبل المؤتمر للمبادرات والرؤى التي يقدمها الشرفاء أرجوياياأبني أن تقرأ التأريخ وأن يكون عندك ولو شئ من الإنصاف .
      7 سنوات و 3 أشهر و 17 يوماً    
    • 7) » يكفي انهم يغردون
      العصفور المغرد لا اجد ما ارد على صاحب المقاله الا ان اقول
      جزى الله خير المعلق رقم(1)

      واتمنى ان تكون اكرامية الرئيس محرزة لانك تعبت من كثرة المديح

      للمعلق رقم(6)
      الرئيس له 32 سنه من عام 1978 وهورئيس
      (عفوا ملك)
      7 سنوات و 3 أشهر و 17 يوماً    
    • 8)
      مطحطح الكاتب مسكين يشتي منصب في الدولة هههه

      ابسر لك زباله وحط نفسك فيها اخرج لك
      من البرع حقك
      7 سنوات و 3 أشهر و 16 يوماً    
    • 9)
      علي قاسم يقول المثل( شرّقه وقامه تلح)، قل لي لو سمحت من الذي يغرد خارج السرب المشترك والا المؤتمر الذي دخل الناس في جحر الضب ، حسبنا الله على المؤتمر وكل من رفع شانه في هذي البلاد ،سكهونا شركم، حتى ما عد في معاكم دم وما تستحوا تتكلموا بهذا الكلام.
      7 سنوات و 3 أشهر و 16 يوماً    
    • 10) » سؤال
      مغترب هل كتبت عن احداث المعجلة وجابر الشبواني وابو علي الحارثي عندما انتهكت السيادة اليمنية من قبل الطائرات بدون طيار وباشراف من حزب المؤتمر وريئسه الذي اوصل اليمن الى هذه الحال ام هو النفاق
      7 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية